مخابرات الاحتلال تعيد اعتقال مقدسي لحظة الإفراج عنه

القدس المحتلة - صفا

أعادت مخابرات الاحتلال الإسرائيلي، يوم الأحد، اعتقال الأسير المقدسي عرين هيثم الزعانين من أمام سجن ريمون الصحراوي لحظة الإفراج عنه، بعد أن قضى مدة محكوميته البالغة 9 أشهر.

وأفاد شهود عيان لوكالة " صفا " بأن العائلة تفاجأت بمخابرات الاحتلال تعتقل نجلها عرين من أمام السجن، وتستدعي شقيقه عماد للتحقيق.

وكان الشاب عرين الزعانين (26 عامًا) من سكان حي واد الجوز بالقدس المحتلة اعتقل في مستهل شهر مايو/ أيار الماضي، بتهمة مشاركته بالمواجهات.

وعرين اعتقل عدة مرات، وفرض بحقه الحبس المنزلي والإبعاد عن المسجد الأقصى والقدس.

وفي السياق، أصدرت محكمة الاحتلال اليوم حكمًا بسجن الشاب صهيب صيام عامين.

م ق/أ ج

/ تعليق عبر الفيس بوك