رئاسة "التشريعي" تستقبل وفدًا من الدائرة الإعلامية لحماس

غزة - صفا

استقبل النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي أحمد بحر، الخميس، وفدًا من الدائرة الإعلامية لحركة "حماس" في قطاع غزة برئاسة رئيسها علي العامودي.

وحضر اللقاء النائب هدى نعيم، والنائب مشير المصري، وأمين عام المجلس التشريعي ثروت البيك، إضافة إلى أعضاء الدائرة الإعلامية؛ وذلك لبحث ملفات عدّة، وتعزيز التواصل.

وأشاد بحر بـ"الإعلام المقاوم ودوره في تعزيز الثوابت والقضايا الوطنية"، موضحًا أنّ مؤسسات الدائرة الإعلامية لحماس شكّلت رافعة للإعلام الفلسطيني، خاصة وأنّ "رسالتها الإعلامية أغاظت العدو ممّا دفعه إلى استهداف بعض هذه المؤسسات والصحافيين، في مخالفة صارخة للأعراف والقوانين الدولية كافة".

وشدّد على أهمية دور الإعلام المقاوم، خاصة خلال الحروب التي شنّها الاحتلال على غزة، ومن بينها في معركة "سيف القدس"، التي حققت الرواية الفلسطينية العالمية ونجحت في تعزيز حالة التضامن الدولي مع القضية الفلسطينية، وكشفت الوجه الحقيقي القبيح للاحتلال وافتراءاته على مدار سنوات احتلال فلسطين في القضايا كالأسرى واللاجئين والاستيطان وتهويد القدس وحصار غزة وغيرها.

وأكّد على أهمية تعزيز الثقافة البرلمانية لدى المواطنين، وإبراز الدور التشريعي على صعيد سن القوانين وأثرها على المجتمع، والرقابة على أداء المؤسسات الحكومية.

بدوره؛ أكّد العامودي أنّ المجلس التشريعي يشكّل المؤسسة المنتخبة الوحيدة والشرعية في الحالة الفلسطينية، والعنوان الأبرز من عناوين شعبنا الفلسطيني، شاكرًا إياهم على حسن الاستقبال.

وأشار العامودي إلى جهود المؤسسات الإعلامية في إبراز الدور البرلماني والمواقف الصادرة عن المجلس في القضايا المختلفة، موضحًا أنّ الدائرة الإعلامية تولي اهتمامًا كبيرًا بما يصدر عن المجلس التشريعي، داعيًا إلى استمرار التواصل والتنسيق بما يخدم المجتمع الفلسطيني والقضية الوطنية.

ع و

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2022

atyaf co logo