خلال اليومين الماضيين

اعتقال ما يزيد عن 50 مواطنًا بالنقب والحملة مستمرة

النقب المحتل - خاص صفا

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال الهجمة المستمرة على النقب الفلسطيني المحتل خلال يومي الثلاثاء والأربعاء ما يزيد عن 50 فلسطينيًا، فيما لا تزال حملة الاعتقالات متواصلة صباح الخميس.

وقال المحامي ناصر العطاونة في تصريح خاص لوكالة "صفا": "إن 18 معتقلًا لا زالوا معتقلين من حملة يوم الثلاثاء فيما تم اعتقال 32 أخرين أمس الأربعاء، حيث بلغ العدد الذي وصل المحكمة من المعتقلين حتى صباح اليوم 50 معتقلًا".

وأضاف "أنه تم إحضار 32 شخصًا مجملهم من القاصرين صباح اليوم على المحكمة من أجل طلب تمديد اعتقالهم".

وأكد العطاونة أن هناك معلومات ترد لطاقم المحامين بوجود اعتقالات جديدة صباح اليوم من عدة محطات بالنقب، مضيفًا "إلا أننا لم نحص حتى الأن العدد الحقيقي للمعتقلين، وسيتضح هذا خلال ساعات مساء اليوم".

وأوضح أن الحملة التي شنتها قوات الاحتلال يوم الأربعاء استهدفت عدد كبير من القاصرين الذين تقل أعمارهم عن 18 عاما.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت عشرات المتظاهرين بعد الاعتداء عليهم يوم الثلاثاء ووضعتهم في محطات خالية غير أدمية لمدة 24 ساعة دون أن تحولهم إلى المعتقلات أو تكشف عن أماكنهم.

وأمس قررت محكمة الاحتلال تسريح عدد من المعتقلين إلا أن نيابة الاحتلال استأنفت على القرار وأبقتهم في الاعتقال.

وتأتي حملة الاعتقالات المستمرة منذ يومين بالنقب استباقًا لتفجر الأوضاع فيه على أثر الهجمة التي يتعرض لها من تجريف وهدم وتنفيذ مخططات استيطانية بشكل متسارع، والتي هب أهل النقب لمواجهتها بعد قرار قيادات النقب والمتابعة العليا بالداخل تصعيد النضال بشكل تدريجي لمواجهة هذه الهجمة.

ر ب/ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك