اعتقال 12 مواطنًا في اعتداء قوات الاحتلال على المتظاهرين بالنقب

النقب المحتل - صفا

اعتقلت شرطة الاحتلال الإسرائيلي 12 مواطناً من قرية الأطرش بالنقب الفلسطيني المحتل خلال احتجاجات صباح الأربعاء على هدم خيمة الاعتصام التي تم نصبها فجرًا رفضًا لعمليات الهدم والتجريف في القرية.

وأفادت مصادر محلية لوكالة "صفا" أن شرطة الاحتلال اعتدت على المتظاهرين الذين أغلقوا شوارع مركزية في النقب، واعتقلت عددًا منهم بينهم 3 فتيات.

وأطلقت شرطة الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الصوت لمحاولة تفريق المتظاهرين الذين حاولوا الدخول للقرية لمنع عمليات التجريف والهدم.

هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي فجر الثلاثاء أول خيمة اعتصام تقام على أراضي قرية الأطرش التي تتعرض للتجريف.

وعقب هدم الخيمة أغلق نشطاء ومحتجون من الأهالي شارع 31 في النقب، والذي يعد أحد أهم الشوارع؛ احتجاجًا على هدم الخيمة واعتداء قوات الاحتلال على الأهالي.

ومنذ ساعات صباح اليوم عم الإضراب الشامل معظم قرى النقب الفلسطيني، منها نقع بئر السبع ومدارس الأطرش وخربة الوطن وتوسع في المدارس ليشمل قرى الأطرش وسعوة وبير هداج، والزرنوق والرويس.

ويأتي الإضراب ضمن الخطوات الاحتجاجية على ما يتعرض له النقب من تصعيد بالهدم والاستيطان والتجريف.

وقررت قيادات في النقب ولجنة التوجيه العليا لفلسطيني النقب عقب اجتماع عُقد مساء يوم الاثنين اعتماد برنامج نضالي تدريجي على مدار ستة أشهر ضد الهجمة الاحتلالية التي يتعرض لها النقب، تصعيداً وصولاً إلى إضراب قطري عام يشمل كافة أراضي الـ48.

ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك