في نصرة القضايا الوطنية

البرغوثي: استهداف الحركة الطلابية لن يثنيها عن دورها الريادي

الضفة الغربية - صفا

استنكر القيادي في حركة حماس جاسر البرغوثي اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي لجامعة بيرزيت واعتقال وإصابة عدد من منسقي الكتل الطلابية والطلبة.

وأكد القيادي البرغوثي على أن الحركة الطلابية في جامعة بيرزيت قدمت نموذجًا للوحدة الوطنية في نصرة القضايا الوطنية والتأثير فيها.

وأشار إلى أن اعتقال الطلبة من مختلف الكتل جاء بعد مشاركتهم في خيمة التضامن مع الأسير المريض في سجون الاحتلال ناصر أبو حميد.

وشدد البرغوثي على أن استهداف الاحتلال المستمر للحركة الطلابية في بيرزيت وجامعات الضفة لن يثنيها عن مواصلة دورها الريادي في الدفاع عن القضايا الوطنية وفي مقدمتها قضية الأسرى.

وأشاد بدور الحركة الطلابية وعملها المشترك في خدمة القضايا الوطنية، معتبرًا أنها أحد الركائز المهمة في مواجهة الاحتلال ومشاريعه في الضفة.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي اقتحمت قبل عصر اليوم الاثنين حرم جامعة بيرزيت وأطلقت النار على الطلاب، وأصابت واختطفت عددا منهم، بينهم منسقي كتل طلابية وطلبة.

واقتحمت قوات خاصة بجيبات عسكرية مدرعة بالقرب من الباب الغربي لجامعة بيرزيت، وأطلقت النار على شبان، واختطفت إسماعيل البرغوثي، منسق الكتلة الإسلامية بالجامعة، والطالب غسان خلة، وطلابا آخرين.

م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك