الإعلان عن تأييد الهيئة التأسيسية للمطالبة بانتخاب المجلس الوطني

غزة - متابعة صفا

أعلنت عدة شخصيات وطنية ومستقلة يوم الأربعاء عن تأييدها ومناصرة الهيئة التأسيسية لانتخاب المجلس الوطني الفلسطيني والذي جرى الإعلان عنها أمس الثلاثاء بالقدس المحتلة.

وقال الكاتب والمحلل السياسي فايز أبو شمالة في كلمة ممثلة عن حملة المناصرة للهيئة التأسيسية لانتخاب المجلس الوطني إن شعبنا وقواه الحية يدعمون هذه الهيئة التي تدعو لإصلاح منظمة التحرير من أجل معالجة أوضاع القضية الفلسطينية برمتها.

وأكد أبو شمالة أن هذه الهيئة تطالب بإجراء انتخابات لأعضاء المجلس الوطني بحيث تكون انتخابات حرة ونزيهة، تشارك بها الأجيال الشابة، وكل القوى السياسية والتنظيمات والأحزاب والمؤسسات والكفاءات داخل الوطن وفي الشتات.

ودعت الهيئة التأسيسية عبر بيانها إلى عقد "مؤتمر وطني فلسطيني جامع"، يهدف إلى وضع خارطة طريق لانتخاب مجلس وطني فلسطيني جديد، ليكون القاعدة الأساسية التي تقوم عليها مؤسسات منظمة التحرير الفلسطينية، الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني استناداً إلى ميثاقها الوطني ونظامها الأساسي.

وأوضح أبو شمالة أن الهيئة التأسيسية نشرت بيانها ووثيقتها التفصيلية في موقعها الإلكتروني.

وبين أنها أطلقت حملة شعبية للتوقيع إلكترونياً على المطالبة بإجراء انتخابات للمجلس الوطني.

وأضاف "نحن في قطاع غزة نعلن تأييدنا التام لهذه المبادرة، ونمد أيدينا للعمل معها ومن أجل تحقيق هدفها النبيل وهو إجراء انتخابات للمجلس الوطني الفلسطيني".

وثمّن أبو شمالة دعوة الهيئة لانتخابات إلكترونية عبر الإنترنت كوسيلة حديثة تتخطى العوائق الجغرافية والسياسة، داعيًا جميع أبناء شعبنا للتوقيع على هذه الحملة.

ودعا قيادة منظمة التحرير الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس إلى التقاط هذه المبادرة، والاستجابة لهذا المطلب الشعبي بإجراء انتخابات المجلس الوطني.

وحثّ أبو شمالة قيادة السلطة الفلسطينية وأجهزتها لتسهيل عمل الهيئة التأسيسية، داعيًا الفصائل الفلسطينية وجموع أبناء شعبنا في داخل فلسطين وخارجها إلى الالتفاف حول هذه المبادرة، والتداعي لعقد مؤتمر وطني عاجل لدراسة قضية الانتخابات.

وختم حديثه "شعارنا: انتخاب مجلس وطني فلسطيني مسئولية الشعب الفلسطيني، وواجب وطني".

م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك