الأسير القسامي مهند عبد الله حرًا بعد 11 عامًا في سجون الاحتلال

نابلس - صفا

أفرجت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الخميس، عن الأسير القسامي مهند حسين عبد الله (46 عاماً) من محافظة نابلس بعد قضائه 11 عاماً في سجون الاحتلال.

وكان الاحتلال قد اعتقل الأسير "عبد الله" في الحادي والثلاثين من ديسمبر عام 2010 وأصدر بحقه حكماً بالسجن 11 عامًا بتهمة الانتماء لكتائب الشهيد عز الدين القسام.

واعتقل الاحتلال الأسير عبد الله بعد أقل من شهر من الإفراج عنه من سجون أجهزة السلطة التي أمضى فيها ثلاثة سنوات في أعقاب اعتقاله وشقيقه صامد، منتصف عام 2007 بعد محاصرتهما في إحدى الشقق في مدينة نابلس، وقد تعرضا لتعذيب شديد خلال الاعتقال.

بدورها تقدمت حركة المقاومة الإسلامية حماس في محافظة نابلس من الأسير عبد الله وعائلته بالتهنئة والتبريكات بمناسبة الإفراج عنه.

ويواصل الاحتلال اعتقال نحو 4650 أسيرا فلسطينيا في سجونه؛ موزعين على 23 مركز توقيف وتحقيق وسجن، بينهم 31 أسيرة، ونحو 220 طفلًا قاصرًا، و550 أسيرًا مريضًا، وحوالي 600 أسير من ذوي الأحكام العالية.

ويواجه الأسرى أبشع الانتهاكات من قبل إدارة السجون التي تنفذ بحقهم عمليات تنكيل وتمارس عليهم إجراءات تضييق متعمدة.

ق م

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2022

atyaf co logo