فنلندا تقدم 2 مليون يورو لدعم مستشفيات القدس

القدس المحتلة - صفا
قدمت فنلندا مساهمة قدرها 2 مليون يورو لدعم تغطية التحويلات الطبية إلى مستشفيات القدس المحتلة.
ويتم توجيه هذه المساهمة من خلال "آلية بيغاس" للدعم المالي المباشر للسلطة الفلسطينية التابعة للاتحاد الأوروبي.
وقال ممثل الاتحاد الأوروبي سفين كون فون بورغسدورف: ان" مستشفيات القدس الشرقية هي من بين المؤسسات الفلسطينية القليلة التي لا تزال تعمل في المدينة وتقدم خدمات رعاية صحية أساسية عالية الجودة غير متوفرة في أي مكان آخر في فلسطين".
وأضاف أنه "في خضم جائحة كورونا وآثارها غير المسبوقة على رفاه السكان الفلسطينيين، لعبت هذه المستشفيات دورًا مهمًا باعتبارها جزءا لا يتجزأ من القطاع الصحي الفلسطيني".
وأوضح أن الاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء يدعمون هذه المستشفيات لضمان استمرارها في خدمة المرضى الفلسطينيين من كافة أنحاء الأرض الفلسطينية المحتلة.
وأكد أن الاتحاد ومن خلال ذلك، يساعد في الحفاظ على الهوية الفلسطينية للقدس التي تواجه تحديات يومية نتيجة لممارسات الاحتلال الإسرائيلي المستمرة.
وبين مكتب ممثل الاتحاد الأوروبي في فلسطين في بيان له أن هذا الدعم سيساعد السلطة على الوفاء بالتزاماتها تجاه مستشفيات القدس، على خلفية الأزمة المالية المستمرة والآثار الاجتماعية والاقتصادية لجائحة "كورونا"، كما سيساعد المستشفيات في الحفاظ على الخدمات الطبية الحيوية للفلسطينيين في الضفة الغربية، بما فيها القدس، وغزة.
وأشار إلى أن الاتحاد إلى جانب دوله الأعضاء، يدعم السلطة منذ عام 2012 بمساهمات منتظمة لتغطية كلفة التحويلات إلى مستشفيات القدس، والتي وصلت قيمتها إلى أكثر من 140 مليون يورو منذ ذلك الحين.
من جهتها، قالت ممثلة فنلندا بايفي بيلتوكوسكي إن فنلندا تظل ملتزمة بدعم الرعاية الصحية عالية الجودة للفلسطينيين من القدس وغزة والضفة الغربية”.
وأضافت أن "الدعم المالي المباشر من خلال آلية بيغاس يخلق الاستقرار ويحسن من حياة العائلات الفلسطينية التي تحتاج إلى خدمات صحية متخصصة".
ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك