"دار الأمل" تنظم نشاطاً فنياً لإعادة تدوير أوراق الصحف

رام الله - صفا

نظمت مؤسسة دار الأمل للملاحظة والرعاية الاجتماعية التابعة لوزارة التنمية الاجتماعية بالتعاون مع الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال ووزارة العدل وسلطة جودة البيئة نشاطاً فنياً لإعادة تدوير ورق الصحف استهدف أطفال المؤسسة.

من جهته، أكد مدير المؤسسة محمد دار عطا على أهمية النشاط الذي يهدف إلى التفريغ النفسي للأطفال من خلال الفنون اضافة الى تعليم الأطفال مهارات فنية وحرفية جديدة تساهم بصقل مواهبهم.

وسبق ذلك لقاء بحث خلاله دار عطا مع وفد من التوجيه السياسي والوطني لمحافظة رام الله والبيرة ترأسه مدير التوجيه السياسي والوطني لمحافظة رام الله والبيرة ناصر عياد سبل تعزيز التعاون والشراكة في مجالات التوعية والأنشطة اللامنهجية للأطفال نزلاء المؤسسة.

بدوره، أشاد مدير التوجيه السياسي والوطني لمحافظة رام الله والبيرة عياد بدور وعمل مؤسسة دار الأمل للملاحظة والرعاية الاجتماعية اتجاه شريحة الأطفال الأحداث من متابعة تربوية وصحية ونفسية لمساعدتهم على تخطي مرحلة احتجازهم على ذمة القضاء دون أثر سلبي وتمكينهم من العودة الى حياتهم الطبيعية السليمة بعد الافراج عنهم.

وأكد عياد حرص التوجيه السياسي على تعزيز العمل بالشراكة مع إدارة المؤسسة لتقديم ما يلزم للأطفال من دعم نفسي وتعبوي ومعنوي ورعاية هذه الشريحة من أطفال فلسطين الذين يمرون بظروف استثنائية تفرض الوقوف الى جانبهم ومساعدتهم.

واوضح كل من دار عطا وعياد خلال لقائهما بالأطفال النزلاء أن وجودهم في المركز ليس نهاية المطاف؛ بل هو محطة لهم للتفكر والاستفادة وعدم تكرار الخطأ للمضي نحو المستقبل.

كما حث الطرفان الاطفال على ضرورة النظر الى المستقبل بأمل وتفاؤل ليكونوا الى جانب ابناء شعبهم بناة فلسطين وطنهم الذي ينتمون اليه.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك