"في ضل مصارعته للموت"

أبو حمزة: تجاهل إفراج الاحتلال عن الأسير أبو هواش سيأخذ الميدان لوضع مختلف

غزة - صفا

قال المتحدث باسم سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي أبو حمزة، يوم السبت، إن استمرار تجاهل الاحتلال في الإفراج عن الأسير المضرب هشام أبو هواش في ظل مصارعته للموت، سيأخذ الميدان لوضع مختلف.

ويواصل الأسير أبو هواش (40 عامًا) إضرابه المفتوح عن الطعام منذ 131 يومًا، ضد قرار اعتقاله الإداري.

واليوم أكد الأسير المضرب عن الطعام هشام أبو هواش، استمرار إضرابه المفتوح حتى الشهادة أو تحقيق مطلبه بإلغاء اعتقاله الإداري.

ووفق عائلة الأسير، في حديث خاص لوكالة "صفا"، فإن الأسير أرسل رسالة لزوجته قال فيها: "إما أن نلتقي في هذه الحياة أو عند الله، وأنا سأكمل إضرابي عن الطعام حتى الشهادة ولن أسامح من قصر في حقي، وعند الله لا تضيع الحقوق".

وقال عماد أبو هواش شقيق الأسير لـ "صفا"، إن الوضع الصحي لشقيقه خطير جدًا وهو معرض للاستشهاد في أي لحظة.

وبيّن أن شقيقه ممتنع عن أخذ الملح مع الماء منذ أربعة أيام، وهو في مرحلة حرجة جدًا من الإضراب، لافتًا إلى أن اللجنة الدولية للصليب الأحمر تطالب بزيارته كل 12 ساعة بسبب خطورة وضعه الصحي.

وأوضح أبو هواش أن شقيقه الأسير هشام هو أول مضرب عن الطعام في سجون الاحتلال يصل لليوم الـ 131، وهو في عيادة السجن دون نقله إلى مشفى مجهز وقادر على التعامل مع حالته الصحية.

وطالب الجهات الرسمية والحقوقية بالعمل الجاد والفوري للإفراج عن شقيقه، داعيًا لتكثيف التضامن الشعبي لإسناد شقيقه في معركته المفتوحة مع إدارة السجون.

 

م غ

/ تعليق عبر الفيس بوك