وفاة شاب متأثرًا بإصابته إثر ملاحقته من أمن أريحا خلال استقبال أسير

أريحا - صفا

أفادت مصادر محلية مساء الثلاثاء بوفاة الشاب أمير عيسى أبو خالد اللداوي متأثرًا بإصابته قبل أيام بفعل ملاحقة الأجهزة الأمنية الفلسطينية لسيارته أثناء استقبال القيادي بحماس شاكر عمارة بمخيم عقبة جبر في أريحا.

وكان أصيب عدد من الشبان، اثنان منهم وصفت جراحهما بالخطيرة، إثر انقلاب مركبتهم في أثناء مطاردة أجهزة السلطة لهم خلال استقبال الأسير المحرر عمارة.

وإلى جانب اللداوي، ما زال الشاب إسلام فخر راقداً على سرير المستشفى دون أي حراك، بعد إصابته بجراح خطرة في ذات الحادثة.

وكان القيادي عمارة قال إن أجهزة السلطة لاحقت موكبًا شعبيًا خرج لاستقباله عقب تحرره من سجون الاحتلال، ما أدى إلى انقلاب سيارة نجم عنها إصابة شابين بحالة خطيرة وآخرين بحالة متوسطة.

يشار إلى أن أجهزة أمن السلطة اعتدت خلال الفترة الماضية على عدد من مواكب تشييع الشهداء واستقبال الأسرى المحررين دون إبداء أي أسباب، واستدعت عددا آخر من المواطنين على خلفية مشاركتهم في استقبال الأسرى.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك