تضمن معارض تراثية ونصرة للأسرى

"فلسطين 2021"..مهرجان شعبي بلندن بمشاركة الآلاف

لندن - صفا

شارك الآلاف من أبناء الجاليات الفلسطينية والعربية ومتضامنين مع فلسطين في "مهرجان فلسطين 2021" الذي أقامه المنتدى الفلسطيني في بريطانيا بنسخته السادسة عشر.

وتضمن المهرجان فعاليات للأطفال وعروض الدبكة الشعبية وحفلة غنائية أقامها الفنان طوني قطان بأغانيه الوطنية، إلى جانب معرض تثقيفي حول معاناة الأسرى في سجون الاحتلال ومعرض للمنتجات والمطرزات التراثية الفلسطينية، إضافة إلى سوق للأطعمة والكنافة الفلسطينية الشهيرة.

وتفاعل الجمهور مع عروض فرقة ياسمين الشام للأطفال وفرقة الفرسان الشعبية للدبكة بالإضافة إلى أداء قطان وأغانيه الشهيرة عن فلسطين، وأغان أخرى من التراث الشعبي الفلسطيني.

وشهد المهرجان تكريم عدد من الشخصيات المناصرة لفلسطين في بريطانيا، أبرزهم جيرمي كوربن، الزعيم السابق لحزب العمال البريطاني.

وأشار كوربن إلى أن الشعب الفلسطيني يستحق الدعم حيث عانى كثيراً تحت الاحتلال لعقود وما زال حتى اليوم لاجئون يعيشون في مخيمات اللجوء حين هجروا من بلادهم عام 1948"، مشددا على أهمية الاعتراف بوجود كيان باسم فلسطين بل دولة فلسطين.

وقال " كنت فخورًا بتقديم مشروع في حملتي الانتخابية للجمهور البريطاني يتضمن اعترافًا غير مشروط بدولة فلسطين".

بدوره، ذكر ‎رئيس المنتدى الفلسطيني زاهر بيراوي أن " المهرجان يأتي بحلة متميزة تنقل المشاركين فيه إلى فلسطين وتراثها وأكلاتها الشعبية وأغانيها ودبكتها ومطرزاتها وَعَبَق زيتها وزعترها وميرميتها".

‎وأضاف بيراوي أن " المهرجان ينعقد في وقت ما زال يصم العالم أذنيه عن السماع لصرخات المظلومين من أهلنا تحت الاحتلال العنصري الإمبريالي الإحلالين، وتستمر المؤامرة على الحقوق الفلسطينية، ومحاولات إسكات الفلسطينيين وأنصارهم في بريطانيا عبر طرق مختلفة".

ويعد المنتدى الفلسطيني البريطاني المؤسسة الفلسطينية الأبرز على الساحة البريطانية، والتي تعمل لخدمة الجالية الفلسطينية في بريطانيا ولدعم الحقوق الوطنية الفلسطينية، وتتحالف مع عدد من المؤسسات البريطانية في تنظيم الفعاليات السياسية والتضامنية الداعمة لحقوق الشعب الفلسطيني.

ط ع/أ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك