قرار رسمي بعودة أهالي الحجر الأسود إلى منازلهم

دمشق - صفا

قال رئيس مجلس مدينة الحجر الأسود في ريف دمشق خالد خميس: "إن محافظة ريف دمشق باشرت بمنح الموافقات لعدد من عائلات حي الحجر الأسود للاجئين الفلسطينيين بريف دمشق بالعودة إلى منازلها وممتلكاتها وترميمها".

وذكر خميس أن نسبة ترحيل الأنقاض والأتربة والردميات من شوارع المدينة الرئيسية والفرعية بأحياء الثورة وتشرين والجولان الجنوبي والجولان الشمالي والاستقلال تجاوزت 60%، ولا تزال عمليات الترحيل متواصلة.

ولفت إلى أنه قريباً ستتم المباشرة في إزالة الأبنية الآيلة للسقوط والأبنية المهدمة التي تغلق الشوارع الفرعية، كما ستقوم تربية ريف دمشق بإعادة تأهيل ثلاث مدارس تابعة لها، وكذلك تربية القنيطرة ستعيد تأهيل أربع مدارس حالياً في الحي.

وكانت محافظة ريف دمشق، أعلنت يوم الأحد 5 أيلول/ سبتمبر 2021، أنها بدأت بتسليم أهالي الحجر الأسود الطلبات المتعلقة بملء الاستمارات الخاصة بعودتهم إلى لممتلكاتهم للمباشرة في تأهيل منازلهم وترميمها بعد الحصول على الموافقات اللازمة من الجهات ذات الصلة.

وطلبت المحافظة من أهالي المنطقة اصطحاب الأوراق الثبوتية المصدقة التي تؤكد ملكيتهم للمنازل مع بيان عائلي وصور للبطاقات الشخصية ليتمكنوا من تعبئة الاستمارة.

يأتي ذلك في وقت بدأت محافظة ريف دمشق أعمالها لإعادة تأهيل البنية التحتية لحيّ الحجر الأسود، تمهيداً لعودة النازحين إليه، مشيرة إلى أن نسبة إعادة تأهيل البنية التحتية في حييّ الثورة وتشرين تصل إلى أكثر من 70 %.

وذكرت المحافظة أنها تواصل العمل بوتيرة متسارعة لتأهيل شبكات الصرف الصحي والكهرباء وخطوط الهاتف وشبكات المياه والخزان الرئيس والمحولات الخاصة بتوليد الكهرباء، إضافة إلى استمرار عمليات ترحيل الأنقاض.

يشار أن حي الحجر الأسود جنوب دمشق كان يضم قبل أحداث الحرب وخلالها آلاف اللاجئين الفلسطينيين هُجر غالبيتهم بعد سيطرة قوات المعارضة وتنظيم داعش عليهما، وحملات القصف العشوائي من قبل النظام السوري.

ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك