حماس تثمن رفض المغاربة لاتفاقيات التطبيع مع الاحتلال

غزة - صفا
ثمّنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، الثلاثاء، الرفض الواسع للشعب المغربي لكل اتفاقيات التطبيع مع الكيان الإسرائيلي.
وعبّر الناطق باسم حماس حازم قاسم، في تصريح صحفي، عن تقدير حركته للفعاليات الجماهيرية والنقابية المغربية التي تحرّكت في الشارع لمواجهة مسار التطبيع، مشدّدًا على أنّ التطبيع لا يخدم سوى الاحتلال الإسرائيلي، ويشكل ضررًا بالغًا بالأمن القومي العربي.
وقال قاسم إنّ "الرفض الواسع للتطبيع لدى الجماهير العربية يعبّر عن وعي شعوب أمتنا بمخاطر هذا المسار التطبيعي"، مؤكّدًا أنّ الأمة كانت وستظل تعتبر فلسطين قضيتها المركزية، وأن الكيان الإسرائيلي هو عدوها المركزي.
وشهدت العاصمة المغربية الرباط وقفة شعبية أمام مقر البرلمان؛ تضامنًا مع الشعب الفلسطيني، والتصدي لأجندات الاختراق "الصهيوني في المنطقة.
يُذكَر أن المغرب وقّع مع "إسرائيل"، يوم الأربعاء الماضي، اتفاقاً "للتعاون الأمني"، خلال زيارة هي الأولى من نوعها لوزير جيش الاحتلال الإسرائيلي بيني غانتس للمملكة.
وقال غانتس، عقب الاتفاق، إنّ "التوقيع يمهّد الطريق للمبيعات العسكرية والتعاون العسكري بين الجانبين، بعد أن رفعا مستوى علاقاتهما الدبلوماسية في العام الماضي".
ع و

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2022

atyaf co logo