البرغوثي يلتقي وزير الشؤون الخارجية الألماني ومنظمات دولية

رام الله - صفا

التقى الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي في برلين، بوزير الشؤن الخارجية الألماني نيلز أنن وبالمدير السياسي فيليب أكرمان، وعدد من مسؤولي الخارجية الألمانية.

وشرح البرغوثي التحديات التي يواجهها الشعب الفلسطيني وما يتعرض له من توسع استيطاني، ومن تدمير منهجي لإمكانية إقامة دولة فلسطينية مستقلة على يد الاحتلال.

كما شرح خطورة الهجمات التي تتعرض لها منظمات المجتمع المدني الفلسطيني، والتي تقوم بدور حيوي في دعم صمود الشعب الفلسطيني و حماية حقوق الإنسان.

واجتمع البرغوثي بعدد من مؤسسات المجتمع المدني الألماني والفرنسي والايطالي واليوناني، كما التقى في فرنسا بعدد كبير من المؤسسات الدولية.

ودعا تلك المؤسسات إلى التضامن الفعال مع النضال الوطني الفلسطيني والمشاركة في الحملة العالمية لحماية المجتمع المدني من هجمات الاحتلال والمؤسسات التابعة له، والمشاركة في التضامن مع الأسرى والأسيرات في سجون الاحتلال، وفي الحملة العالمية لتحريم الاعتقال الإداري الذي يمارس ضد الفلسطينيين.

وأشار البرغوثي إلى خطورة منظومة الاحتلال والتمييز العنصري، محذرًا من الخداع الذي يمارسه ممثلو الحكومة الإسرائيلية في الحديث عن بدائل اقتصادية مزعومة لحق الشعب الفلسطيني في إنهاء الاحتلال والتمييز العنصري وتحقيق الحرية.

وأكد على أهمية اجراء الانتخابات الديمقراطية الفلسطينية ومواصلة الجهود لتحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية.

ومن جانبهم، أكد المسؤولون الأوربيون تمسكهم بحق الشعب الفلسطيني في الحرية والديمقراطية والكرامة، وإقامة دولته المستقلة.

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2022

atyaf co logo