استشهاد 4 مدنيين وإصابات بقصف إسرائيلي على حمص بسورية

حلب - صفا
استشهد  فجر الأربعاء أربعة أشخاص على الأقل بينهم مدنيين وأصيب 7 غالبيتهم من عناصر جيش النظام السوري، جراء قصف إسرائيلي استهدف مناطق في وسط سورية ومحافظة حمص، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.
وذكر المرصد أن القصف الإسرائيلي استهدف محيط ثلاث قرى في ريف حمص الغربي، حيث يتواجد مقاتلون سوريون موالون لحزب الله اللبناني.
وأسفر القصف عن اشتشهاد أربعة أشخاص، اثنان منهم مدنيان، بينما لم يتمكن المرصد من تحديد ما إذا كان الآخران مدنيين أم عسكريين.
ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن مصدر عسكري، أنه "في حوالي الساعة 1.26 من فجر الأربعاء، نفذ العدو الإسرائيلي عدوانا جويا برشقات من الصواريخ من اتجاه شمال شرق بيروت مستهدفا بعض النقاط في المنطقة الوسطى".
وأعلن التلفزيون السوري استشهاد مدنيين اثنين وإصابة آخر في الهجوم على المنطقة الوسطى بمحافظة حمص الذي أسفر أيضا عن إصابة 6 جنود.
وجاء هذا بعد ساعات من إعلان وكالة (سانا) أن الدفاعات الجوية السورية تصدت للهجوم، من دون أن تفصح الوكالة عن طبيعة هذا الهجوم.
كما قالت وكالة سانا إن القاعدة الأميركية في مطار خراب الجير بريف الحسكة تعرضت لهجوم بالقذائف الصاروخية.
ونقلت سانا عن مصادر محلية من ريف اليعربية بالحسكة أن 5 صواريخ استهدفت مطار خراب الجير العسكري، دون ورود معلومات عن قتلى أو مصابين.
وأضافت أنه فور استهداف القاعدة شهدت المنطقة تحليقاً مكثفاً للطائرات المروحية والحربية الأميركية.
ومنذ بداية شهر تشرين الثاني/نوفمبر الجاري، نفذ الجيش الإسرائيلي أكثر من مرة غارات على أهداف في سورية، حيث طالت الهجمات مواقع لإيران ومجموعات موالية لها، إلى جانب أهداف لحزب الله، وشحنات أسلحة وصواريخ متطورة إلى جانب مقار ونقاط ومخازن.
وفي تشرين الأول/أكتوبر الماضي، أدى قصف إسرائيلي إلى استشهاد جندي لقوات النظام وجرح ثلاثة آخرين، بقصف طاول مواقع في تدمر بريف حمص الشرقي، وسط البلاد.
وتعرضت بعدها مواقع للنظام لهجمات من طائرات إسرائيلية، لكن وكالة (سانا) ذكرت أنها أوقعت أضراراً مادية فقط.
ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2021

atyaf co logo