محكمة الاحتلال تؤجل البت في قضية الأسير الحلبي لـ 3 أشهر

غزة - صفا

أجلت محكمة الاحتلال الإسرائيلي يوم الثلاثاء، بتها في قضية الأسير محمد الحلبي (43 عاماً) من مُخيّم جباليا للاجئين الفلسطينيين شمال قطاع غزّة، والمعتقل عبر حاجز بيت حانون/ إيرز بتاريخ الخامس عشر من حزيران/ يونيو عام 2016،

وطالبت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في المحافظات الجنوبية في بيان وصل وكالة "صفا"، بالإفراج عن الأسير في أعقاب عدم البت في قضيته وعدم الاستجابة لمحاميه بالأفراج عنه في المحكمة ال 167، والقرار بتأجيله لثلاثة شهور قادمة.

وقال رئيس لجنة إدارة هيئة شئون الأسرى والمحررين في المحافظات الجنوبية حسن قنيطة، "إنّ الأسير الحلبي ملقب بأطول جلسات حكم في تاريخ السجون والمعتقلات، ولا تزال سلطات الاحتلال تعتقله بحجج واهية غير مثبتة رغم قسوة التحقيق ومحاولة الحصول على اعتراف منه في قضايا تحويل مبالغ مالية من مؤسسة لصالح فصائل فلسطينيّة".

وطالب قنيطة المنظمات الحقوقية والانسانية بالضغط على سلطات الاحتلال لوقف المحاكم الصورية بحق الأسرى والافراج عن الأسير الحلبي، والاطلاع على ظروف الاعتقال، وأساليب الضغط الجسدية والنفسية لنيل الاعتراف منهم، والتعريف اعلامياً بماهية سلطات الاحتلال البعيدة عن الأعراف والقيم والاتفاقيات الدولية والقانون الدولي الإنساني.

م غ

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2022

atyaf co logo