خاضه لمدة 113 يوما

الأسير القواسمي ينهي إضرابه بعد اتفاق يقضي بإطلاق سراحه

رام الله - صفا
أعلن مكتب إعلام الأسرى مساء يوم الخميس عن أن الأسير مقداد القواسمي قرر إنهاء إضرابه المفتوح عن الطعام الذي يخوضه منذ 113 يوما بعد اتفاق بإطلاق سراحه.
وذكر مدير مكتب إعلام الأسرى ناهد الفاخوري في تصريح صحفي أنه "بعد معركة طويلة مع إدارة سجون الاحتلال ومخابراته، الأسير البطل مقداد القواسمي ينتزع نصرا محققا وينهي إضرابه المفتوح عن الطعام والذي استمر 113 يوما بشكل متواصل".
وأوضح أنه تم التوصل إلى اتفاق يقضي بإطلاق سراح الأسير القواسمي في شهر فبراير المقبل بعد جولات حوار شاقة وطويلة خاضتها الهيئة القيادية العليا لأسرى حماس.
وبين الفاخوري أن رئيس الهيئة القيادية العليا لأسرى حماس سلامة القطاوي، ومسؤول الخارجية للهيئة مصعب أبو شخيدم، التقيا بالأسير القواسمي واطمئنا على وضعه الصحي.
وكان الأسير القواسمي بدأ إضرابا مفتوحا عن الطعام قبل 113 يومًا احتجاجًا على اعتقاله الإداري من قبل الاحتلال.

من جانبه، علق المتحدث باسم حركة حماس حازم قاسم على الاتفاق على إنهاء اعتقال الأسير القواسمي.

وقال قاسم في تصريح له "يسجل الأسير القواسمي نصرا على السجان الصهيوني في معركة الإرادة والتحدي بعد الوصول لاتفاق بتحديد إطلاق سراحه في فبراير المقبل".

وأضاف قاسم "‏يثبت الأسير القواسمي من جديد قدرة الفلسطيني على مصارعة المحتل بكل الأدوات، ويكشف مجددًا عجز الاحتلال عن إيقاف مسيرة نضال شعبنا لانتزاع حريته".

من جهتها، تقدمت حركة المقاومة الشعبية بالتهاني للأسير بمناسبة انتصاره على السجان بعد التوصل إلى اتفاق يقضي بإطلاق سراحه.


وقالت إن انتصار الأسير القواسمة يمثل انتصاراً لأسرانا الأبطال ولشعبنا الفلسطيني وهو دليل على أن إرادة شعبنا أقوى من الاحتلال الصهيوني مهما بلغ طغيانه وبطشه.


ودعت الحركة فصائل الشعب الفلسطيني لتكثيف وتوحيد الجهود والعمل بكافة السبل من أجل الإفراج عن الأسري الأبطال وفضح جرائم الاحتلال.
 

م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2022

atyaf co logo