لليوم الثاني

اعتصام برام الله تزامنًا مع عرض المحامي كراجة على المحكمة

رام الله - صفا

نظم نشطاء ومدافعون عن حقوق الإنسان، صباح الخميس، اعتصامًا تضامنيًا مع المحامي مهند كراجة، بالتزامن مع عرضه على محكمة الصلح بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

ويمثل رئيس "مجموعة محامون من أجل العدالة" مهند كراجة أمام محكمة الصلح برام الله لليوم الثاني على التوالي، بعد توجيه النيابة العامة تهمًا له تتعلق، بـ"التجمهر غير المشروع وإثارة النعرات الطائفية".

ورفع المعتصمون شعارات رافضة لمحاكمة كراجة، مطالبين بوقف تلفيق اتهامات له، معتبرين أن القضاء جزءًا من المهزلة التي تجري، لمحاكمة حقوقيين ونشطاء مدافعين عن حقوق الإنسان.

واعتبر كراجه خلال الوقفة، أن" ما يجري بمثابة ضريبة للدفاع عن حقوق الإنسان والتجاوزات التي تنفذها الأجهزة الأمنية ضد أبناء الشعب الفلسطيني، ونتيجة متوقعة في بلد غير ديمقراطي".

وكانت مجموعة "محامون من أجل العدالة"، كشفت الأربعاء، تفاصيل جلسة التحقيق والاستجواب التي عُقدت صباح الأربعاء، في سرايا النيابة العامة في رام الله للناشط الحقوقي.

وذكرت المجموعة، في تصريح صحفي عبر صفحتها بموقع "فيسبوك"، إنّ نيابة رام الله باشرت التحقيق مع المحامي كراجه بتهم تتعلق بـ"الافتراء والذم الواقع على السلطة وإثارة النعرات العنصرية".

وأضافت أنّ النيابة واجهت المحامي كراجة بالتهم المذكورة بناءً على شكوى جزائية مقدمة من جهاز المخابرات العامة في رام الله ضده، على ضوء منشور نُشر على صفحة المجموعة.

وأوضحت أنّ المنشور المذكور كان يتعلّق باعتقال المواطن "ز.ع"، حيث وصفته بأنّه "اعتقال تعسفي وغير قانوني كونّه تم بدون الاستناد إلى مذكرة توقيف أو جلب من جهة الاختصاص، بالإضافة لاحتجازه مدة خمسة أيام دون عرضه على أي جهة قضائية".

وبيّنت أنّ فريق الدفاع طلب من رئيس النيابة العامة عدم قبول الدعوى ضد المحامي كراجة، كونها تتعارض مع قانون تنظيم مهنة المحاماة الذي يحظر في المادة ٢٠ منه ملاحقة أو تعقب المحامي نتيجة قيامه بعمله المهني والقانوني.

وأضافت إنّ رئيس النيابة العامة قرّر إحالة طلب الدفاع إلى النائب العام للبتّ فيه حتى صباح الخميس، فيما تمّ إبلاغ المحامي كراجة وفريق المحامين بالحضور لاستكمال الإجراءات على ضوء قرار النائب العام.

ع ع/ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2022

atyaf co logo