إطلاق سراح شابيْن من معتقلي الهبة باللد وعكا بشروط مقيدة

اللد - صفا
أطلقت المحكمة المركزية الإسرائيلية في مدينة اللد بالداخل الفلسطيني المحتل مساء الثلاثاء سراح الشاب سليمان الفقير من المدينة بشروط مقيدة، بعد اعتقال دام ثلاثة شهور.
وقررت قاضية المحكمة إبعاد الفقير المعتقل منذ ستّة شهور عن المدينة للحبس المنزلي في كفر قاسم، حتّى إنهاء الإجراءات القضائية بحقّه.
وكان الفقير قد اعتقل برفقة عشرة شبان آخرين، بتهمة إلقاء قنبلة يدوية تجاه منزل عائلة يهودية في اللد في أعقاب الهبة الشعبية واعتداءات المستوطنين على أهالي اللد وعلى المسجد الأقصى والتي تسببت باندلاع المواجهات في أيار/ مايو الماضي.
وقدّمت نيابة الاحتلال في وقت لاحق من اعتقال الشبان العشرة، لوائح اتهام بحقهم بتهم إلقاء قنبلة على خلفية قومية، والتآمر لتنفيذ جريمة
كما أطلقت المحكمة المركزية في حيفا صباح أمس سراح الشاب حسن عيد (27 عاما) من مدينة عكا بشروط مقيدة، وجرى إبعاده إلى مدينة الرملة للحبس المنزلي لغاية الانتهاء من الإجراءات القضائية.
ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2021

atyaf co logo