الحكم على أسيرين من الضفة بالسجن الفعلي والغرامة

نابلس - صفا
أصدرت محكمة الاحتلال العسكرية في "سالم" حكمًا على الأسير الفتى مهند أحمد الأحول (17 عامًا) من نابلس، بالسجن الفعلي لمدة 18 شهرًا، إضافة الى غرامة مالية بقيمة 3000 شيقل.
وأفاد مكتب إعلام الأسرى بأن قوات الاحتلال كانت اعتقلت "الأحول" بتاريخ 5/1/2020 بعد مداهمة منزل عائلته وتحطيم محتوياته بحجة التفتيش، ونقلته إلى التحقيق في مركز "بتاح تكفا"، والذي استمر معه لأكثر من 3 أسابيع.
وأضاف أن مخابرات الاحتلال وجهت للأسير "الأحول" تهمة إلقاء الحجارة والزجاجات الحارقة على دوريات الاحتلال خلال المواجهات كما ورد في لائحة الاتهام التي قدمتها للنيابة العسكرية للمحكمة، والتي بموجبها أصدرت بحقه اليوم حكمًا بالسجن لمدة 18 شهرًا، أمضي منها 11 شهرًا حتى الآن.
وفي السياق، حكمت محكمة الاحتلال على الأسير نبيل جميل جرار (25عامًا)، من جنين، بالسجن الفعلي لمدة 24 شهرًا، إضافة إلى غرامة مالية بقيمة 4000 شيقل.
وكانت قوات الاحتلال اعتقلت جرار بتاريخ 9/2/2021 بعد مداهمة منزله، وتحطيم محتوياته بحجة التفتيش، واحتجاز كافة أفراد العائلة في غرفة واحدة والتحقيق مع بعضهم ميدانيًا، ومن ثم نقلته إلى التحقيق في مركز "الجلمة" العسكري.
وأوضح إعلام الأسرى أن مخابرات الاحتلال وجهت للأسير جرار عدة تهم منها "المشاركة في فعاليات تحريضية ومحاولة المس بجنود الاحتلال بالتخطيط لتنفيذ أعمال مقاومة"، وبعد تأجيل محاكمته 8 مرات أصدرت بحقه حكمًا بالسجن لمدة 24 شهرًا، أمضى منها 7 شهور حتى الآن.
ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2022

atyaf co logo