مسيرة برام الله تدعو لتصعيد المقاومة لتحرير الأسرى

رام الله - صفا

نظم عشرات النشطاء مساء الثلاثاء، مسيرة نصرة للأسرى المضربين عن الطعام في رام الله، وسط هتافات تدعو لتصعيد المقاومة لتحرير الأسرى.

ويخوض ستة أسرى إداريين إضرابًا مفتوحًا عن الطعام في سجون الاحتلال، اثنان منهم مضى على إضرابهما أكثر من 100 يوم، ويقبعان بمستشفيات الاحتلال بظروف صحية خطيرة.

وطالب المشاركون خلال المسيرة التي طافت مركز المدينة تصعيد المقاومة المسلحة في وجه الاحتلال، من أجل تحرير الأسرى.

وشددوا في هتافاتهم على عودة المقاومة إلى محافظات الضفة، والتوحد بين الفصائل على قاعدة مقاومة الاحتلال والكفاح ضده.

وحيا المشاركون صمود الأسرى في وجه الاحتلال، محذرين من المساومة على تضحياتهم.

وندد المشاركون بالتنسيق الأمني مع الاحتلال، رافضين المفاوضات وجميع حلول السلام، مؤكدين رفض التسوية خلال وجود الأسرى خلف القضبان.

وحيا الشبان في هتافاتهم القائد العام لكتائب القسام محمد الضيف، داعين لإنجاز صفقة تبادل لتحرير الأسرى.

أ ك/ع ع

/ تعليق عبر الفيس بوك