جامعة القدس تستنكر الاعتداء على مداخلها وتقرر تعليق الدوام

القدس المحتلة - صفا

استنكرت أسرة جامعة القدس بأشد العبارات الاعتداء الذي وقع على مداخلها من قبل مجموعة من المقنعين.

وبحسب بيان صدر عنها مساء السبت طال الاعتداء بالتكسير وإطلاق النار على سيارات تعود ملكيتها لعاملين وطلبة وضيوف للجامعة، إضافة الى حالة الذعر الذي تسبب به هذا المشهد من الفلتان الأمني الذي لم يعتده أي مجتمع جامعي ولم تعتده المنطقة التي لطالما تميزت بترابطها وتكاملها مع الجامعة.

وناشد مجلس جامعة القدس، الرئيس محمود عباس، بالإيعاز لجهات الاختصاص كافة، على رأسها الحكومة ووزارة الداخلية، والأجهزة الأمنية، لوضع حد "لهذا التطاول والانتهاك الذي تتعرض له المؤسسة الوطنية الأكبر في القدس".

كما ناشد، محافظة القدس وكافة القوى والفعاليات الرسمية والشعبية في المدينة عامة وفي المجتمع المحلي خاصة، بإنهاء هذه الحالة، وإعادة الأمان للمجتمع الجامعي والمحلي.

وأعلنت الجامعة عن تعليق الدوام فيها مع عدم التواجد في كافة مرافق الجامعة، ويشمل التعليق المحاضرات والمختبرات والامتحانات، وذلك الى ان يتم استعادة الأمان في محيط الجامعة، وحمايتها من الانتهاك الذي تتعرض له، ومحاسبة الضالعين في هذه التعديات.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2022

atyaf co logo