تضم أكثر من نصف مليون كتاب

ثقافة غزة تطلق القائمة الببليوغرافية الإلكترونية الموحدة للكتب والمكتبات

غزة - صفا

أعلنت الهيئة العامة للشباب والثقافة، اليوم الأربعاء 3/11/2021، عن إطلاق القائمة الببليوغرافية الإلكترونية الوطنية الموحدة للكتب والمكتبات في قطاع غزة، التي أعدتها بالتعاون مع صندوق التشغيل الفلسطيني.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته الهيئة في مقر وزارة الإعلام بمدينة غزة بحضور، رئيسها أحمد محيسن، ومدير عام المكتبات والمعارض محمد الشريف، ومدير وحدة تطوير البرمجيات في وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات محمد المتربيعي.

وقال محيسن: "نحتفي اليوم بإطلاق هذا المشروع الثقافي الوطني والذي يأتي انطلاقًا من إيماننا بأهمية المكتبات بمختلف أنواعها ودورها المهم في تثقيف المجتمع وتخريج أجيال من المتعلمين والمثقفين، واستكمالًا لدورنا في تعزيز ثقافة القراءة والمطالعة في المجتمع الفلسطيني، وتسهيل مهام الباحثين والدارسين وتلبية احتياجاتهم البحثية والوصول إلى مصادر المعلومات والكتب والمراجع بأقل وقت وجهد ممكن".

وأوضح أنه "استمر العمل في إعداد القائمة الببليوغرافية الالكترونية الوطنية الموحدة نحو 6 أشهر متواصلة تم خلالها حصر المكتبات العامة ومكتبات الجامعات والكليات والمدارس ومكتبات المستشفيات والمؤسسات والجمعيات في كافة محافظات قطاع غزة، وما تضمه من كتب ومراجع علمية متنوعة".

وبين محيسن أنه "تم خلال المشروع تجهيز دليل شامل للمكتبات يوضح أماكن تواجدها حسب المنطقة الجغرافية ويضم (208) مكتبة متنوعة".

بالإضافة إلى حصر ستمائة وأثني عشر ألف كتاب (612000) كتاب موزعة على كافة المكتبات في قطاع غزة".

ولفت إلى أن هذه البيانات ستكون متاحة أمام الجمهور الفلسطيني من خلال الموقع الإلكتروني الخاص بالموسوعة

الموقع، بالإضافة إلى تطبيق للهواتف الذكية وسيتم إطلاقه في وقت لاحق.

وبيّن محيسن أنه تم من خلال المشروع تشغيل (50) خريجًا من فئة الشباب للعمل في مجالات المكتبات، وتكنولوجيا المعلومات، والوسائط المتعددة، واللغة الإنجليزية والهندسة، وغيرها من التخصصات الفنية.

ووجه شكره لصندوق التشغيل الفلسطيني ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على تعاونها في إنجاز المشروع.

وأشار محيسن إلى أن تخلل المشروع تنفيذ (63) ورشة عمل ومحاضرات تثقيفية وتوعوية في قضايا متنوعة وموضوعات تتعلق بالقراءة، بالإضافة إلى عقد (7) دورات تدريبية في عدد من المكتبات العامة.

يشار إلى أن قوات الاحتلال قامت خلال العدوان الأخير على غزة باستهداف عدة مكتبات عامة وتجارية ما أدى إلى تدميرها وإتلاف مئات الآلاف من الكتب والمراجع العلمية.

م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2021

atyaf co logo