وزير التنمية يبحث مع القنصل السويدي التمكين الاقتصادي

رام الله - صفا

بحث وزير التنمية الاجتماعية أحمد مجدلاني مع قنصل مملكة السويد جوليوس ليلياستروم سبل التعاون المشترك بما يخدم برامج وزارة التنمية وفق الرؤية الجديدة بالتحول من الإغاثة إلى الانتاج مع التركيز على برامج التمكين الاقتصادي.

وقال مجدلاني "أن الاحتلال يحد من قدرة الاقتصاد الفلسطيني على النمو، وأن تأثير ذلك يظهر بارتفاع معدلات الفقر والبطالة، وزيادة العبء نحو تعزيز نظام الحماية الاجتماعية".

وأشار الوزير إلى أن الوزارة سوف تعلن بالقريب العاجل عن السجل الوطني الاجتماعي الذي يعزز من نظام الحماية الاجتماعية والمدعوم من البنك الدولي والذي يخدم استراتيجية الوزارة نحو التحول من الاحتياج إلى الانتاج، وأن الوزارة على تعاون وشراكة تامة مع العديد من المؤسسات الدولية والمحلية بهذا الاتجاه.

كما وضع مجدلاني القنصل السويدي بصورة البرامج والخدمات التي تقدمها الوزارة، ضمن رؤية واستراتيجية مكافحة الفقر بأبعاده المتعددة والتي تهدف إلى إخراج الأسر الفقيرة والمهمشة من دائرة الفقر والعوز نحو التمكين الاقتصادي والاندماج بعجلة التنمية المستدامة.

وأضاف أن العدالة الاجتماعية تكتسب أهمية خاصة في فلسطين، حيث مازال شعبنا يعاني من جرائم الاحتلال الإسرائيلي وإرهاب المستوطنين، وما زالت ظروف حياته مثقلة بالأعباء، إضافة إلى استمرار الاستيلاء شبه الكامل من الاحتلال على الموارد التي تُشكل الأساس في بناء القدرات الذاتية، الكفيلة بتحقيق التنمية وترسيخ أسس العدالة الاجتماعية بالمجتمع.

من جانبه قال ليلياستروم أن حكومة مملكة السويد على استعداد لدعم وزارة التنمية والتعاون معها في البرامج، وجدد مواقف بلاده الداعمة لتحقيق السلام والاستقرار وفق رؤية حل الدولتين.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2021

atyaf co logo