تحاكي حروبا على عدة جبهات

انطلاق مناورات كبرى للجبهة الداخلية الإسرائيلية

القدس المحتلة - ترجمة صفا

أعلنت الجبهة الداخلية الإسرائيلية صباح يوم الأحد، عن انطلاق أسبوع المناورات الشامل، الذي يحاكي عدة سيناريوهات كارثية بينها حروب على عدة جبهات.

وأفادت صحيفة "يديعوت احرونوت" العبرية وفق ترجمة وكالة "صفا"، بأن المناورات تشمل محاكاة سقوط آلاف الصواريخ على الجبهة الداخلية نتيجة حرب على عدة جبهات تشمل حربًا مع حزب الله وإيران.

وذكرت أن المناورات ستستمر أسبوعًا باشتراك آلاف الجنود وستشمل التدرب على إخلاء الإسرائيليين من مناطق المواجهات وتفريق تظاهرات بالمدن المختلطة وهجمات إلكترونية واسعة وصواريخ تعرقل الحياة العامة.

وأشارت الصحيفة إلى أنه سيجري تفعيل صفارات الإنذار يوم الأربعاء في شتى مناطق الكيان، وذلك بغية التدرب على الدخول إلى المناطق الآمنة.

وكجزء من المناورات وبشكل متطرف ستتدرب قوات الطوارئ على كيفية تعامل سكان الحدود مع لبنان تجاه "مواد مخدرة"، إذ تشير تقديرات إلى أن مقاتلي حزب الله اللبناني قد يستخدموها أثناء هجومهم على المناطق الحدودية.

كما ستناور على تطبيق خطة "فندق الضيوف" التي تشمل إخلاء مستوطنات على خطوط المواجهة لأماكن معدة سلفًا في الوسط والجنوب.

وبحسب "يديعوت"، فإن الجيش الإسرائيلي سيتدرب على احتمالية إطلاق صواريخ من الشرق عبر إيران وانقطاع في التيار الكهربائي والمياه وتعرض منشآت استراتيجية لضربات صاروخية كمحطات توليد الوقود وخزانات الأمونيا عبر صواريخ دقيقة يمتلكها حزب الله.

ع ص/د م/ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك