دعوات لإحياء "الفجر العظيم" بنابلس نصرة للأسرى المضربين

نابلس - صفا

أطلق العديد من النشطاء في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية، دعوات للمشاركة في "صلاة الفجر العظيم" بالمدينة تحت عنوان فجر "الأحرار الستة"، نصرة للأسرى المضربين عن الطعام رفضًا لاعتقالهم الإداري.

وبحسب دعوات النشطاء فان الصلاة ستكون فجر يوم غدٍ الجمعة بمسجد النصر والساحات المحيط به بوسط البلدة القديمة في المدينة.

وجاء في الدعوات: "انتصارًا لأسرانا البواسل يستنفركم شباب مدينة نابلس للمشاركة في فعاليات صلاة فجر الأحرار الستة".

ويواصل ستة أسرى، إضرابهم المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال رفضًا لاعتقالهم الإداري، أقدمهم الأسير كايد الفسفوس المضرب منذ 106 يوم.

والأسرى المضربون إلى جانب الفسفوس، هم: مقداد القواسمي منذ (100 يوما)، وعلاء الأعرج منذ (82 يوما)، وهشام أبو هواش منذ (73 يوما)، وشادي أبو عكر يخوض إضرابه لليوم (66 يوما)، وعياد الهريمي منذ (73 يوما).

وأظهرت صور نشرها مكتب إعلام الأسرى يوم الأربعاء حجم المعاناة التي يتعرض لها الأسير مقداد القواسمي من مدينة الخليل بعد قرابة 100 يوم من إضرابه عن الطعام رفضا لاعتقاله الإداري.

ويعاني الأسير القواسمي من نقص حاد بالوزن وانخفاض معدل نبضات القلب، وضيق في التنفس وآلام حادة في كل أنحاء جسده، ولا يكاد يقوى على الوقوف، وغباش بالرؤية وآلام في الأمعاء والرأس والبطن.

ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2021

atyaf co logo