الاحتلال يوافق على 4 آلاف طلبٍ للحصول على هوية وجواز سفر فلسطيني

رام الله - صفا

أعلن رئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية الوزير حسين الشيخ، أن الهيئة استقبلت الثلاثاء، الدفعة الأولى من موافقات الهويات لمن دخلوا إلى فلسطين ولم يحصلوا على الهوية الفلسطينية، وذلك تبعاً للتفاهمات التي تمت مع سلطات الاحتلال في أغسطس الماضي، والتي بموجبها أعادت العمل بهذه الملفات.

وأكد الشيخ في بيان صدر عن مكتبه، الحصول على 4000 موافقة، تشمل طلبات للمتقدمين من المحافظات الشمالية والجنوبية للحصول على الهوية وجواز السفر الفلسطيني، وموافقات على تغيير العنوان من المحافظات الجنوبية للمحافظات الشمالية، إضافة الى موافقات من فئة أبناء المواطنين الذين تجاوزوا سن الـ 16 عام ولم يكونوا مسجلين في هويات ذويهم.

وستكون مكاتب الهيئة العامة للشؤون المدنية ومديرياتها في المحافظات الجنوبية والشمالية مفتوحة اعتبارا من يوم غد الأربعاء، لتسليم رسائل الموافقة الخاصة بالفئة المعلن عنها، وذلك من أجل التوجه الى مكاتب الأحوال المدنية التابعة لوزارة الداخلية لإتمام إجراءات استصدار الهوية وجواز السفر.

وأكدت الهيئة أنها مستمرة في المتابعة الحثيثة من أجل إنجاز ما تبقى من الأسماء التي أرسلت في الكشوفات للجانب الإسرائيلي، والتي تشمل استصدار الهويات وتغيير العنوان.

وحثت المواطنين الذين لم يقوموا بتحديث بياناتهم حتى الآن، على سرعة انجاز ما هو مطلوب منهم من تقديم طلبات أو تحديث بياناتهم.

ومع تأسيس السلطة الفلسطينية عام 1994، وافق الاحتلال على "لم شمل" آلاف العائلات الفلسطينية التي انقسمت داخل الوطن وخارجه بفعل الاحتلال، لكن "إسرائيل" أوقفت العمل بالقرار عام 2009، عقب تولي بنيامين نتنياهو، زعيم حزب الليكود مقاليد الحكم آنذاك.

وأصدرت السلطة جواز سفر لفاقدي الهوية، يُطلق عليه "المُصفّر"، لكنه يفتقد إلى رقم حقيقي، إذ يوضع في خانة الهوية رقمًا وهميًا يبدأ بصفرين، ولا يعترف الاحتلال به الأمر الذي يجعله بلا قيمة.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2021

atyaf co logo