مواجهات واعتقالات خلال قمع الاحتلال المقدسيين في باب العامود

القدس المحتلة - صفا

تجددت المواجهات في شوارع مدينة القدس المحتلة، الاثنين، وسط إطلاق قنابل الصوت واعتداءات بالقوة على المواطنين.

وذكر المحامي محمد محمود أن شرطة الاحتلال اعتقلت اليوم 10 مقدسيين من باب العمود بالقدس ، بينهم نساء وأطفال.

وشهد باب العمود اعتداءات وتنكيل بالمقدسيين في باب العمود، ولاحقت القوات والخيالة الشبان والفتية في محيطه.

وأطلقت القوات قنابل الصوت والأعيرة المطاطية على الشبان خلال المواجهات التي اندلعت اليوم في باب العمود وامتدت إلى بقية شوارع المدينة.

ونكلت القوات بالشبان خلال اعتقالهم وطرحتهم أرضا، واعتدت عليهم بوحشية باستخدام الهراوات.

فيما تواصل شرطة الاحتلال احتجاز المصورين الصحفيين أحمد أبوصبيح ونسرين سالم وشقيقتها ساجدة، وحولتهم من مركز صلاح الدين إلى مركز "عوز" في جبل المكبر بالقدس المحتلة.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلتهم ظهر اليوم بعد الاعتداء عليهم بوحشية أثناء تأديتهم عملهم في باب العمود.

في السياق، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب سلطان سرحان من بلدة سلوان،عقب استدعائه فجر اليوم للتحقيق في المسكوبية، ومددت توقيفه إلى يوم غد.

في حين أجلت محكمة الاحتلال الشابين تامر المحتسب وحسين عيسى إلى يوم غد الثلاثاء، وكانا اعتقلا فجر اليوم من منزلهما في حي بطن الهوى ببلدة سلوان.

 

 

م ق/ق م

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2021

atyaf co logo