الاحتلال يحكم على أسير مقدسي بالسجن 6 سنوات

القدس المحتلة - صفا

حكمت محكمة الاحتلال العسكرية في القدس المحتلة على الأسير الجريح صبري يونس بشير (39 عامًا) من بلدة جبل المكبر، بالسجن الفعلي لمدة 6 سنوات، إضافة إلى غرامة مالية بقيمة 10 آلاف شيكل.

وأفاد مكتب إعلام الأسرى بأن قوات الاحتلال كانت اعتقلت الشاب بشير بتاريخ 3/5/2020 بعد اطلاق النار عليه وإصابته بجراح في ثاني أيام عيد الفطر، بادعاء محاولته طعن جندي إسرائيلي قرب السور الفاصل بجبل المكبر، وأصيب بالرصاص في منطقة البطن ونقل إلى مستشفى "شعار تصيدك"، وبقي فاقدًا للوعي على إثرها لعدة أيام.

وأوضح أن محكمة الاحتلال مددت في البداية اعتقاله عدة مرات، لاستكمال التحقيق معه، ثم أجلت محاكمته أكثر من 15 مرة قبل أن تصدر بحقه حكمًا بالسجن لمدة 6 سنوات بعد أن أدانته النيابة العسكرية بمحاولة تنفيذ عملية طعن، ولم تشفع له الإصابة الخطرة التي تعرض لها.

وأشار إلى أن الأسير بشير ما يزال يعاني من أثر الإصابة التي تعرض لها، وخاصة في فصل الشتاء دون تقديم رعاية طبية حقيقة له من قبل إدارة السجون.

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك