"النقابات المهنية": إجراءات التهويد بالقدس محاولات فاضحة لطمس الهوية

غزة - صفا
أكّد تجمّع النقابات المهنية، يوم الثلاثاء، أنّ إجراءات التهويد المستمرّة التي يمارسها الاحتلال الإسرائيلي في القدس المحتلة، وتحديدًا في مقبرتي اليوسفية وباب الرحمة، "محاولات فاضحة لطمس الهوية والثقافة والتاريخ والحضارة في المدينة المحتلّة".
وقال التجمّع، في بيان وصل "صفا"، إن تجريف الاحتلال قبور الصحابة والشهداء من الشعبين الفلسطيني والأردني من أجل إنشاء حديقة توراتية يؤكّد النوايا الإسرائيلية لتغيير معالم المدينة المقدسة.
وشدّد على أنّ "كل المحاولات والانتهاكات الإسرائيلية وإصراره على تزوير التاريخ والحضارة واتّباعه سياسة الإحلال الجغرافي والسكاني والمكاني لن تفت في عضدنا بل تزيدنا إصرارًا أن فلسطين لنا، وأن القدس لنا، وأن القدس عاصمة فلسطين الأبدية".
وحيّا المقدسيين على صمودهم وتصدّيهم لقوات الاحتلال ومستوطنيه، داعيًا أبناء شعبنا وأهلنا في الضفة والداخل المحتلّ لمساندتهم والدفاع عن القدس والمقدسات.
وثمّن تجمّع النقابات المهنية مواقف وزارة الخارجية التركية والأردنية لتنديدهما بقرار محكمة الاحتلال، الذي يسمح للمستوطنين بأداء طقوسهم المزعومة وتكرار الاقتحامات ومحاولات التهويد، داعيًا المجتمع الدولي للتدخل العاجل لوقف هذه السياسات الخطيرة بحق القدس والمقدسات ومقابر المسلمين.
ودعا النقابات المهنية ونقابات العمال على مستوى العالم لأخذ موقفها للتنديد بممارسات الاحتلال وفضح جرائمه والتصدي لسياسات الاحتلال والمستوطنين ووقف نبش مقابر المسلمين وطمس المعالم التاريخية.
ونفذت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، الأحد، عمليات تجريف في أرض المقبرة اليوسفية في باب الأسباط بمدينة القدس المحتلة، ونبشت قبور المسلمين، ما تسبب بظهور عظام ورفات الأموات.
وتُعد المقبرة إحدى أشهر المقابر الإسلامية في المدينة المقدسة، وتقع على ربوةٍ مرتفعةٍ تمتد من الزاوية الشمالية لباب الأسباط، ومنها إلى ناحية الشرق بحوالي 35-40 مترًا.
أ ج/ع و

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2021

atyaf co logo