الأسيرة الجريحة مرح باكير تدخل عامها الـ7 بسجون الاحتلال

القدس المحتلة - صفا
دخلت الأسيرة المقدسية الجريحة مرح جودت موسى باكير (22 عامًا) من بيت حنينا شمال القدس المحتلة، يوم الثلاثاء، عامها الإعتقالي السابع على التوالي داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي.
وأفادت لجنة أهالي الأسرى المقدسيين بأن قوات الاحتلال كانت اعتقلت باكير وهي فتاة قاصر بتاريخ 12/10/2015 بعد إصابتها بـ 12 طلق ناري أثناء مغادرتها لمدرستها في حي الشيخ جراح، مما تسبب لها بإصابة بالغة في العضلات وعظام اليد.
وأوضحت أن سلطات الاحتلال وجهت للأسيرة باكير تهمة ملفقة بمحاولة تنفيذ عملية طعن، وأصدرت بحقها حكم جائر بالسجن لمدة ثماني سنوات ونصف، وفرضت عليها غرامة مالية بقيمة 10 آلاف شيكل.
وأشارت إلى أن باكير تنقلت بين عدة سجون، وتقبع حاليًا في سجن "الدامون"، تابعت خلال اعتقالها دراستها العلمية، واجتازت الثانوية العامة بنجاح.
وأضافت لجنة أهالي الأسرى أن الأسيرة باكير سلكت أيضًا طريق الكبار في مساعدة أخواتها الأسيرات والتخفيف عنهن، مما أهلها لاحقًا لأن تصبح ممثلة لهن داخل سجن "الدامون"، تواجه ادارة السجن الظالمة وتنتزع حقوق الأسيرات.
ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك