مقتل شخص في الخضيرة وتفجير سيارتيْن بحيفا

حيفا - صفا
قُتل رجل في منتصف الخمسينيات من العمر من سكان بلدة الفريديس بالداخل الفلسطيني المحتل صباح الاثنين إثر تعرضه لاعتداء في المنطقة الصناعية "عيمق حيفر" قرب الخضيرة، فيما أقدم شخص على تفجير عبوة في سيارتين بمدينة حيفا.
وحسب موقع "عرب48" فإنه تم العثور على شخص (55 عاما) في المنطقة الصناعية المتواجدة بالقرب من مدينة الخضيرة، وهو يعاني من جروح خطيرة جداً ونقل إلى مستشفى "هيلل يافة"، وأعلن عن وفاته تأثراً بإصابته.
وزعمت شرطة الاحتلال في بيان لها أنها فتحت تحقيقاً في ملابسات الحادث، ورجحت أن الشخص الذي قتل تعرض لاعتداء من قبل آخرين خلال شجار بين أشخاص من بلدة الفريديس.
وذكرت أنها اعتقلت شابًا (24 عاما) في موقع الجريمة.
وفي حيفا، اعتقلت شرطة الاحتلال أحد سكان المدينة تنسب له شبهات الضلوع في تفجير سيارتين عبر عبوة ناسفة، بحسب ما أعلنت في بيانها لوسائل الإعلام.
وذكرت أنها تلقت بلاغاً عن انفجار عبوة ناسفة وضعت تحت سيارة الأمر الذي تسبب بأضرار لسيارتين وإصابة شخص، وعقب تحقيقات وأعمال تفتيش تم اعتقال شخص من المدنية وإخضاعه للتحقيق بشبهة ضلوع بالحادث ووضع العبوة الناسفة.
وبريمة الفريديس ارتفعت حصيلة ضحايا جرائم القتل في المجتمع الفلسطيني بالداخل منذ مطلع العام 2021 ولغاية اليوم إلى 84 قتيلاً بينهم 12 امرأة، علما بأن الحصيلة لا تشمل جرائم القتل في منطقتي القدس وهضبة الجولان المحتلتين.
ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2021

atyaf co logo