"في ضوء رفض حماس"

اشتية: الحكومة تناقش تأجيل المرحلة الأولى من انتخابات بلديات غزة

رام الله - صفا

قال رئيس الحكومة محمد اشتية، الإثنين، إن الحكومة ستناقش في جلستها اليوم تأجيل انتخابات البلديات في قطاع غزة، "على ضوء رفض حركة حماس إجراءها في القطاع".

وأضاف اشتية بمستهل الجلسة الأسبوعية، التي عقدت في الخليل جنوبي الضفة إنه: "على ضوء رفض حركة حماس إجراء الانتخابات (البلدية – مرحلة أولى) في قطاع غزة، وهذا شيء سيء ومرفوض؛ فإن مجلس الوزراء سيناقش تأجيل انتخابات بلديات القطاع إلى المرحلة الثانية لنفسح المجال للحوار".

وكانت حركة حماس قالت إن إعلان السلطة عن انتخابات قروية مجزأة يمثل "استخفافًا بالحالة الوطنية والشعبية، وحرفًا للمسار الوطني العام، والذي لن تكون الحركة جزءًا منه".

وأكدت حماس جاهزيتها لانتخابات شاملة، متزامنة أو وفق جدول زمني محدد متفق عليه وطنيًا تشمل انتخابات المجلس الوطني، والتشريعي، والرئاسة، والمجالس المحلية والنقابية والاتحادات الطلابية.

وأعلن اشتية عن تشكيل لجنة لمراجعة التقسيمات الإدارية في فلسطين من ناحية عدد المحافظات وغيره من وحدات إدارية، بعد مطالبات بذلك.

وأشار اشتية إلى أن المجلس سيناقش حزمة من المشاريع التي ستقدم لمحافظة الخليل وتصل إلى 30 مليون دولار، إضافة إلى زيادة عدد أفراد الأجهزة الأمنية في المحافظة.

ولفت إلى أن الحكومة ستفتتح مستشفى دورا الحكومي ومستشفى محمود عباس في بلدة حلحول، إضافة لرفع عدد العاملين في الحرم الإبراهيمي لحمايته.

وذكر أن مجلس الوزراء سيناقش اليوم تحديد تاريخ المرحلة الثانية من الانتخابات على ضوء التوصيات المجتمعية، وتوصيات لجنة الانتخابات المركزية.

وفي سياق آخر، أدان اشتية استمرار الاحتلال باستهداف أبناء الشعب الفلسطيني، مع تأكيده على الوحدة في مواجهة مخططات الاحتلال.

ع ع/أ ج/ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2021

atyaf co logo