"لأسباب فنية"

الاتحاد الأوروبي لصفا: لن يتم توفير مخصصات الشؤون قبل نهاية العام

رام الله - خاص صفا
قال المتحدث باسم مكتب الاتحاد الأوروبي في الأراضي الفلسطينية شادي عثمان، الأحد، إنّه لن يتم توفير مساهمة الاتحاد الأوروبي المتعلقة بمخصصات الشؤون الاجتماعية قبل نهاية العام الجاري، عازيًا ذلك إلى "أسباب فنية بحتة".
وأوضح عثمان، في تصريح لوكالة "صفا"، أنّ تأخير الدعم الأوروبي للسلطة مرتبط بعمل الاتحاد على مستوى المنطقة، وذلك لأسباب فنية، مضيفًا بأنّ قضية المخصصات الاجتماعية ستُحلّ مع العام القادم.
وكشف عثمان أنّ الاتحاد الأوروبي سيوفّر مساهمة مالية لدعم السلطة في تغطية جزء من الرواتب خلال الشهور الثلاثة القادمة، دون تحديد موعد بعينه.
ولفت إلى أنّ الطواقم الفنية للاتحاد تعمل على توفير المساهمة الخاصة برواتب الموظفين، والذي من شأنه تخفيف الأزمة المالية التي تعاني منها السلطة، ولكن لن يكون ذلك قبل الشهر القادم.
وصرفت وزارة الشؤون الاجتماعية في شهر مايو الماضي "سلفة" مالية بقيمة 750 شيقل فقط للأسر الفقيرة المعتمدة في برنامج التحويلات النقدية، والتي يبلغ عددها حوالي 116 ألف أسرة.
وكان من المقرر صرف الدفعة المالية الأولى نهاية شهر مارس الماضي، على أن يتم صرف الدفعة الثانية مطلع يونيو الماضي، ولكن الوزارة لم تصرفهما، واكتفت بصرف سلفة في مايو.
ع و/ع ع

/ تعليق عبر الفيس بوك