إصابات بالاختناق في صفوف المشاركين

الاحتلال يقمع مسيرة سلمية بقرية المغير شرقي رام الله

صورة أرشيفية
رام الله - صفا

أصيب عدد من المواطنين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، يوم الجمعة، جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة سلمية في قرية المغير شرق رام الله.

وقال نائب رئيس مجلس قروي المغير مرزوق أبو نعيم، "إن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع، والصوت تجاه المواطنين الذين خرجوا في مسيرة سلمية تخللها تأدية صلاة الجمعة، رفضا لإغلاق الاحتلال المدخل الشرقي للقرية بالسواتر الترابية منذ نحو أسبوعين، واسنادا للأسرى، ما أدى لإصابة عدد منهم بالاختناق".

وشارك مئات المواطنين في المسيرة التي دعت لها القوى الوطنية، ومؤسسات الأسرى، وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان، ومؤسسات قرية المغير وفصائلها.

وأكد أبو نعيم أن المدخل الذي أغلقه الاحتلال يوصل إلى أراضي القرية، ويعتبر شريانًا أساسيًا لربط القرية بالقرى والمناطق المجاورة، خاصة محافظة نابلس، حيث يضطر المواطنون لسلك طرق التفافية للوصول إلى أماكنهم.

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2021

atyaf co logo