دوري المحترفين

السموع يعود بانتصار ثمين على حساب طوباس

لاعب السموع رامي مسالمة
جنين - صفا

حقق فريق شباب السموع مساء الأربعاء فوزًا غاليًا على حساب ضيفه طوباس بهدفين لواحد في اللقاء الذي كان مسرحه إستاد الجامعة العربية الأميركية في جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، ضمن مباريات الجولة الأولى من دوري المحترفين لكرة القدم.

وحصد السموع أول 3 نقاط، ليكون الفريق الرابع الذي يحقق الفوز في الجولة الأولى، بعد فرق جبل المكبر، وبلاطة، وإسلامي قلقيلية.

وجاء شوط اللقاء الأول دون المستوى المطلوب، وانحصرت فيه الكرة في وسط الميدان، مع محاولات أكثر من طوباس الذي اعتمد على حمادة أبو بشارة، وعبد الله أبو محسن.

وفي الشوط الثاني، زاد طوباس من محاولاته، ودفع مديره الفني جمال أبو بشارة بالمهاجم المخضرم إياد أبو غرقود، في المقابل لعب السموع على الهجمات المرتدة السريعة عبر الثنائي رامي مسالمة، وشاهر الطويل، ودعم مصعب أبو سالم من خط الوسط.

وتمكن السموع من اقتناص الهدف الأول من هجمة سريعة، حيث سدد شاهر الطويل كرة زاحفة تابعها رامي مسالمة في الشباك.

واستمر الأداء على نفس الوتيرة، ضغط طوباسي مقابل مرتدات خطرة للسموع، وعاد الأخير وبثنائية مسالمة والطويل ليضيف الثاني، حيث وضع مسالمة زميله الطويل في حالة انفراد كامل، ليضعها على يمين الحارس.

وكثف طوباس من محاولاته الهجومية، وتحصل الفريق على ركلة جزاء نفذها بنجاح محمد فخري، بوضعها على يسار حارس السموع.

خسارة أولى

بدوره، انتزع إسلامي قلقيلية الصاعد حديثًا لدوري المحترفين فوزًا مهمًا وصعبًا على حساب ثقافي طولكرم، بعد الفوز عليه بهدفين لواحد في اللقاء الذي جمعهما على ملعب الجامعة العربية الأميركية، ليحقق أول 3 نقاط رسمية في الدوري.

وانطلق اللقاء بأداء متوازن من الفريقين، مع رغبة واضحة من جانب الثقافي الكرمي بالتقدم، من خلال تحركات سامح علوان في المحور الأيمن، وسامح مراعبة، وأسامة الصباح في عمق الوسط.

الإسلامي في أول ظهور هجومي رسمي مع انتصاف الشوط، تمكن من افتتاح التسجيل، وذلك عن طريق القناص محمد مراعبة، الذي تسلم الكرة داخل الصندوق، واستدار وسدد زاحفة قوية على يمين الحارس رمزي الفاخوري، محرزًا الهدف الأول.

اندفع الثقافي أكثر بعد الهدف بحثًا عن التعادل، وتنوعت محاولاته على حارس قلقيلية محمد عزت، وكانت أبرز فرصه كرة سامح مراعبة التي ارتطمت بالعارضة، وتسديدة معاذ برهوش التي تصدى لها الحارس.

في المقابل، استغل قلقيلية المساحات الواسعة في وسط الميدان لشن الهجمات المرتدة الخاطفة، ونجح قبل نهاية الشوط الأول من إضافة الهدف الثاني، عندما انطلق شاهر داوود بالكرة ودخل بها صندوق منطقة الجزاء ومرر كرة حريرية للمتابع محمد مراعبة ليضيف الهدف الثاني له، ولفريقه.

وفي الشوط الثاني، أجرى الثقافي تبديله الأول بدخول محمد نضال، ودخل مهاجمًا وضاغطًا على الإسلامي المتراجع، ونجح بعد مرور ربع ساعة من الحصول على ركلة جزاء بعد عرقلة نضال، انبرى لها سامح علوان ووضعها على يمين الحارس محمد عزت.

واصل الثقافي ضغطه، فيما شكلت مرتدات قلقيلية خطورة كبيرة، وكاد مراعبة أن يعزز تقدم فريقه بالثالث من تسديدة رائعة مركزة من خارج الصندوق، إلا أنها ارتطمت بالقائم الأيمن.

واستمر تفوق الثقافي، لكن دفاع قلقيلية بقيادة الثنائي أمين النصر، وحمزة نصار، تحمل عبء محاولات الثقافي، لينتهي اللقاء لصالح قلقيلية.

م ح

/ تعليق عبر الفيس بوك