أبو ردينة: نحذر من التصعيد الإسرائيلي الخطير ضد أسرانا الأبطال

رام الله - صفا

قال نائب رئيس الوزراء، وزير الإعلام نبيل أبو ردينة، إن قضية الأسرى تمثل خطا أحمر لدى الشعب الفلسطيني وقيادته، ولا يمكن المساس بها كقضية القدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية.

جاء ذلك خلال لقاء أبو ردينة، الاثنين، أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد لدى دولة فلسطين، بمقر وزارة الخارجية والمغتربين في مدينة رام الله.

ودعا أبو ردينة، "إسرائيل" إلى الالتزام بالاتفاقيات الموقعة بين الجانبين، وعدم المساس بأسرانا الأبطال، لأن الوضع لا يتحمل مزيدا من التوتر وعدم الاستقرار.

وشدد على ضرورة أن يتلقف المجتمع الدولي رسالة الأسرى بوقف الاعتداءات ضدهم وإلا سيباشرون الإضراب عن الطعام وتصعيد خطواتهم الاحتجاجية ضد كافة الممارسات والجرائم الإسرائيلية.

ق م

/ تعليق عبر الفيس بوك