منصور: أطفال فلسطين يتعرضون لعنف يومي على يد المستوطنين

نيويورك - صفا
أكد مندوب دولة فلسطين لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصور أن أطفال فلسطين لا يعيشون طفولة طبيعية، ويتعرضون لأعمال عنف وإرهاب يومية على يد المستوطنين الإسرائيليين.
وشدد على أن "إسرائيل" بلا شك منتهك دائم لحقوق الأطفال، وتنتهك التزاماتها الواضحة بموجب حقوق الإنسان، بما في ذلك اتفاقية حقوق الطفل، والقانون الإنساني الدولي، بما في ذلك اتفاقية جنيف الرابعة، التي تلزم السلطة القائمة بالاحتلال ضمان رفاه وسلامة السكان المدنيين تحت احتلالها.
جاء ذلك في رسالة بعثها منصور إلى الممثلة الخاصة للأمين العام بشأن الأطفال والنزاع المسلح، فيرجينيا جامبا، حول وضع الأطفال الفلسطينيين والانتهاكات الإسرائيلية المستمرة بحقهم.
وأشار إلى اختطاف مجموعة من المستوطنين في 17 آب/ أغسطس، الطفل طارق عندما كان في نزهة مع خمسة من أصدقائه في قريتهم، فتمت مهاجمته ومطاردته وصدمه بسيارتهم وربطه على مقدمتها، كما تم تعليقه من ذراعيه على شجرة، وضربه بالعصي الخشبية حتى فقد الوعي.
وأضاف أنه أعقب هذه الجريمة البشعة اعتداء وحشي آخر في 2 أيلول/سبتمبر الجاري، عندما دهس مستوطن الطفل عبد الرحمن (7 أعوام) بينما كان في طريقه إلى المدرسة.
وأكد أن هذه الاعتداءات منهجية ضد الأطفال الفلسطينيين الذين يواجهون السلوك العنصري البغيض والعنيف على يد الجنود والمستوطنين على حد سواء.
وشدد على أن غياب المساءلة الدولية قد شجع بلا شك انتهاك "إسرائيل" المتكرر والمنهجي لالتزاماتها القانونية.
وطالب منصور الأمم المتحدة بالاهتمام الفوري بالوضع المزري الذي يواجهه الأطفال الفلسطينيون، من خلال تصنيف "إسرائيل" على القائمة السوداء، والعمل بشكل جدي لوقف اعتداءاتها ضد الأطفال، وتوفير الحماية لهم.
م ت/ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2021

atyaf co logo