هرتسوغ وكوخافي يزوران مستوطنات الغلاف

موقع مقرب من جيش الاحتلال: الردع والرد غاب مع غزة

القدس المحتلة - صفا

انتقد موقع مقرب من جيش الاحتلال الإسرائيلي سياسة الاحتلال تجاه المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

وبحسب موقع "0404" العبري فإنه "في ظل غياب الردع والرد الإسرائيلي من جانب حكومة نفتالي بينيت تستمر المنظمات في قطاع غزة بإطلاق البالونات نحو الغلاف".

وأوضح أنه منذ الصباح أطلقت مئات البالونات المفخخة والحارقة نحو 25 مجموعة بالونات، معظمها استهدفت تجمع مستوطنات أشكول.

كما اندلع حريق بالقرب من السياج الأمني في جنوب قطاع غزة، لكن لم يتضح حتى الآن ما إذا كان بفعل البالونات أو سبب آخر.

ولفت الموقع العبري إلى سماع دوي 3 انفجارات على الأقل نتيجة البالونات التي تم إطلاقها من قطاع غزة.

وتصاعدت مؤخرا الانتقادات الإسرائيلية تجاه غياب الردع مع المقاومة الفلسطينية في ظل استخدام الشباب الثائر بالقطاع باستخدام الوسائل الخشنة في التعامل مع الاحتلال.

وزادت حدة الانتقادات عقب مصرع القناص الذي اضطر شاب فلسطيني لإطلاق النار عليه بمسدس من مسافة صفر لقيامه بإطلاق النار على الأطفال والفتية خلال مسيرة سلمية قرب السياج الأمني شرق مدينة غزة قبل أسبوعين.

في سياق متصل، زار الرئيس الإسرائيلي اسحق هرتسوغ اليوم الأحد مستوطنات غلاف غزة برفقة رئيس الأركان أفيف كوخافي.

وذكرت وسائل إعلام عبرية أن هرتسوغ التقى برؤساء مجالس المستوطنات وطواقم "القبة الحديدية".

وبينت أنه تلقى خلال الجولة نظرة عامة على التحديات من قائد القيادة الجنوبية اليعازر توليدانو، أيضا قام بجولات في المنطقة.

يأتي ذلك في ظل التطورات المتلاحقة بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال في ظل تشديد الأخير حصاره على قطاع غزة.

ومنذ أمس صعد الشباب الثائر في القطاع من وسائلهم ورسائلهم للاحتلال باستخدام "بالونات الإرباك"، بعد أسبوع من فعاليات الإرباك الليلي على طول السياج الأمني.

م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك