اختتام فعاليات المخيم الفني "موهوبون رغم الحصار"

غزة - صفا

اختتمت رابطة الفنانين الفلسطينيين فعاليات المخيم الفني الأول (موهوبون رغم الحصار)، والتي استمرت لخمسة أيام متتالية برعاية الهيئة العامة للشباب والثقافة، مساء اليوم، بحضور لفيف من الفنانين والمثقفين بقاعة القصر الثقافي بغزة.

وقال رئيس الهيئة أحمد محيسن إن دور الفن أحد الوسائل الهامة في تغيير أنظمة وكثير من مبادئ وخصوصًا في فلسطين له طابع خاص وهدف سامٍ في تعزيز القيم الوطنية وربط الناس بقضاياهم الفلسطينية وغيرها من الأهداف الكثيرة التي يسعى الفن إلى تحقيقها.

وأكد أن رابطة الفنانين الفلسطينيين وغيرها من المؤسسات العاملة ساهمت بشكل كبير في ايصال صور معاناة وألم للجمهور في الداخل والخارج، وإثارة عواطف الانتماء الفلسطيني لدى الكثير.

من جانبه، قدم عضو مجلس إدارة الرابطة الفنان نبيل الخطيب شكره لهيئة الشباب والثقافة والمشاركين في المخيم والطاقم التدريبي، وأكد على دور الرابطة الخدماتي للفنان الفلسطيني وتطويره من خلال الندوات والدورات والمخيمات الفنية.

ودعا الشباب الموهوب بمتابعة النشاطات الفنية التي تقوم بها الرابطة والهيئة، مشيرًا للتطور الواضح للمنتسبين إلى المخيم الفني في الأداء خلال فترة التدريب.

وقدم المشاركون خلال الحفل الختامي اليوم ثلاث أناشيد وطنية حماسية، وستة لوحات تمثيلية وطنية واجتماعية، منها جسدت صمود الأسرى وعزة وشموخ المقاومة، وتخلل الحفل تقديم دروع وشهادات الشكر والتقدير للقائمين على المخيم والمشاركين فيه.

وقامت الرابطة بتدريب أكثر من 20 موهوبًا خلال فترة المخيم في العديد من المجالات الفنية الصوتية والتمثيلية والمسرحية، قدمها كل من سعيد السعودي ونبيل الخطيب وراجي النعيزي ومحمود سلمي.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك