"الخارجية": لا وفيات بين أبناء جاليتنا في نيوجيرسي

رام الله - صفا

قالت وزارة الخارجية والمغتربين مساء يوم الخميس، إنه لم تسجّل خسائر في الأرواح في صفوف أبناء جاليتنا في ولاية نيوجيرسي الأميركية، بعد إعصار (آيدا) الذي ضرب الولاية، مشيرةً إلى أنه سجّلت فقط خسائر مادية.

وأوضحت الوزارة في بيان أنها "تطمئن أبناء شعبنا على سلامة جاليتنا في ولاية نيوجيرسي الأميركية إثر الإعصار الكبير الذي حصل في الولاية".

وبينت أن مركز خدمات الجالية الفلسطينية أفاد بأنه لا توجد أي خسائر في أرواح أبناء الجالية وإنما كانت الخسائر مادية، موضحةً أن المركز شكّل غرفة طوارئ ويعمل بالتنسيق معها لمساعدة المتضررين من أبناء الجالية.

وتمنت "الخارجية" لأبناء الجالية الفلسطينية والعربية في الولايات المتحدة الأميركية، وللمجتمع الأميركي ككل، الصحة والسلامة.

يذكر أن 8 أشخاص لقوا مصرعهم بنيويورك وولاية نيوجيرسي الأمريكيتين إثر أمطار غزيرة سببها إعصار (آيدا).

د م

/ تعليق عبر الفيس بوك