الآلاف يشيعون جثمان الشهيد دعيج شمالي القطاع

جباليا - صفا

شيّع آلاف المواطنين في شمال قطاع غزة، ظهر الأربعاء، جثمان الشهيد أسامة خالد دعيج (32 عامًا)، الذي قضى متأثرا بإصابته قبل أيام في المسيرات الشعبية على السياج الفاصل شرقي مدينة غزة.

وأفاد مراسل صفا بأن موكب التشييع انطلق من مستشفى الإندونيسي شمال القطاع، قبل أن يتم نقله إلى بيته الواقع شرق مخيم جباليا لإلقاء نظره الوداع عليه من ذويه.

وأدى المواطنون صلاة الجنازة على الشهيد دعيج في مسجد الخلفاء الراشدين بالمخيم عقب صلاة الظهر، لتنطلق مسيرة التشييع إلى المقبرة، بمشاركة الآلاف.

وردد المشاركون في التشييع هتافات غاضبة تطالب باستمرار خيار المقاومة للرد على جرائم الاحتلال بحق الفلسطينيين.

واستشهد دعيج صباح اليوم، متأثرا بجراح أصيب بها برصاص الاحتلال، يوم السبت الماضي في المسيرات الشعبية التي انطلقت قرب السياج الفاصل شرقي مدينة غزة، إحياء لذكرى إحراق المسجد الأقصى.

وزفت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس الشهيد إدعيج، قائلة إنه مضى إلى ربه بعد حياةٍ مباركةٍ حافلةٍ بالعطاء والجهاد والتضحية.

أ ك/م ز

/ تعليق عبر الفيس بوك