الاحتلال يجدد "الإداري" للأسير محمود عياد للمرة الثالثة

بيت لحم - صفا

 جددت محكمة الاحتلال العسكرية في "عوفر" قرار الاعتقال الإداري بحق الأسير محمود كريم عياد (37 عامًا) من بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة، للمرة الثالثة على التوالي لمدة 4 شهور.

وأوضح مكتب إعلام الأسرى أن قوات الاحتلال كانت اعتقلت عياد بتاريخ 13/7/2020، بعد مداهمة منزله في مخيم الدهيشة وتفتيشه، وصادرت أجهزة الهواتف وحاسوبه الخاص.

وأضاف أن مخابرات الاحتلال نقلت عياد مباشرة إلى التحقيق في مركز "المسكوبية"، والذي استمر معه لأكثر من 50 يومًا باستخدام كل أساليب التعذيب في محاولة لإدانته بتهمة يقدم على إثرها للمحاكم، إلا أنها فشلت في ذلك، فحولته للاعتقال الإداري لمدة 6 شهور، وحين انتهت جددت له الإداري لمرة ثانية لستة أخرى، واليوم جددت له لمرة ثالثة.

وأشار إلى أن الاحتلال يستهدف عياد بشكل مستمر بالاعتقالات والاستدعاءات، كونه ناشط في قضايا الأسرى، وكان اعتقل عدة مرات وأمضى ما يزيد عن 7 سنوات وخاض خلال اعتقاله السابق إضراب عن الطعام استمر 21 يومًا، وعلق إضرابه بعد اتفاق مع الاحتلال على تجديد الإداري له لمرة أخيرة.

ر ش/ع ق

/ تعليق عبر الفيس بوك