دعوة السفير الفلسطيني بلندن لتوضيح ظروف توظيف "أبناء أخته" بالسفارة

لندن - متابعة صفا

دعا الاتحاد العام لطلبة فلسطين – المملكة المتحدة السفير الفلسطيني في لندن إلى التوضيح للرأي العام ظروف توظيف أبناء شقيقته كدبلوماسيين في السفارة.

وأوضح بيان للاتحاد الاثنين أنه: "فوجئنا في الآونة الأخيرة بقرار عقد امتحان توظيف لوظيفة موظف دبلوماسي فلسطيني في السفارة الفلسطينية بلندن يوم السبت.

وقال البيان: "لم يتم نشر إعلان عن هذه الوظيفة على موقع السفارة الرسمي أو حتى على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي وتبين أيضًا لدينا بأنه لم يحضر الامتحان سوى شخصين من أقارب السفير وهما محمد جبر زملط ولمى جبر زملط وهم أبناء جبر زملط والذي يعمل أيضا موظف في السفارة".

وفي هذا الصدد، دان الاتحاد العام لطلبة فلسطين – المملكة المتحدة هذا "التصرف غير المهني من السفارة والذي يشكل استغلالاً واضحا للنفوذ وخرق واضح للقانون الفلسطيني".

وأضاف البيان أن هذا "التصرف غير المهني هو بمثابة صك حرمان لعديد من الطلاب الفلسطينيين الخرجين من العديد من جامعات مرموقة في داخل الوطن وخارجه".

وطالب البيان السفارة الفلسطينية والجهات المعنية على وجه العموم بالوقوف عند مسئولياتها وفتح تحقيق في هذا التصرف غير المهني وغير القانوني من السفارة.

وقال البيان إن الاتحاد "سيتابع كافة الوسائل القانونية لوقف مثل هذه الممارسات التي تجعل من مؤسساتنا الفلسطينية عرضة للنقض من المتربصين".

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك