استشهاد طفل برصاص الاحتلال في الخليل

الخليل - صفا

استشهد طفل يوم الأربعاء، برصاص الاحتلال الإسرائيلي في بلدة بيت أمر شمالي مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت وزارة الصحة باستشهاد الطفل محمد مؤيد بهجت  العلامي (١٢عامًا) متأثرًا بجروح حرجة في الصدر، أصيب بها برصاص الاحتلال في بلدة بيت أمر.

وكان العلامي أصيب بجراح خطيرة بالرصاص الحي في الصدر ونقل إلى مشفى الأهلي في الخليل.

وقال الناشط يوسف أبو ماريا لوكالة "صفا" إن قوات الاحتلال أطلقت النار تجاه مركبة المواطن مؤيد العلامي أثناء عبورها مدخل بلدة بيت أمر، ما أسفر عن إصابته ونجله محمد (13عامًا) بجروحٍ خطيرة.

وبين أن قوات الاحتلال أطلقت النار تجاه المركبة من مسافة صفر بزعم محاولته تنفيذ عملية دعس، بالرغم من تجمع جنود الاحتلال داخل الغرف الإسمنتية

يذكر أن مدير مشفى الأهلي يوسف التكروري لـــوكالة "صفا"، بأن الأطباء في مشفى الأهلي بالخليل تمكنوا من إنعاش قلب الطفل عقب إصابته بالرصاص الحي في الصدر، ووصف إصابته بالخطيرة، لكنه استشهد لاحقًا.

د م/س ز

/ تعليق عبر الفيس بوك