بعد الإعلان عن مشاركتهم بقتل 11 فلسطينيا

الجهاد: المستوطنون هدف مشروع ويجب تفعيل المقاومة لطردهم

غزة - صفا

قال الناطق باسم حركة الجهاد الإسلامي طارق سلمي إننا أمام أولوية استحقاق أساسي في الدفاع عن أنفسنا في وجه الإرهاب الإسرائيلي، "فالمستوطنون هم هدف مشروع، ويجب تفعيل العمل المقاوم لمحاربتهم ولطردهم من كل أرضنا الفلسطينية".

وذكر سلمي الجمعة في تصريح وصل "صفا" أن ما كشفه الإعلام العبري بشأن مشاركة المستوطنين الإرهابيين مع جيش الاحتلال في قتل 11 من أبناء شعبنا الفلسطيني في الضفة الغربية خلال شهر مايو الماضي، هو اعتراف واضح ودليل على مستوى الإرهاب الذي يتعرض له شعبنا، وأن جيش الاحتلال يحمي ويدعم إرهاب المستوطنين ضد أهلنا وأبناء شعبنا.

وأشار إلى أن "اعتراف الصحافة العبرية يؤكد أن الإسرائيليين جميعاً يشاركون في كل الجرائم التي ترتكب بحق الشعب الفلسطيني".

ونبه إلى أنهم رأس حربة المشروع الصهيوني الاستعماري الذي تنبثق عنه كل أعمال القتل وسرقة الأراضي وحرق المحاصيل الزراعية والاعتداء على ممتلكات ومنازل أبناء الشعب الفلسطيني بهدف طرده من أرضه وتهجيره.

ولفت إلى أن ما كشفته الصحافة العبرية يضع الهيئات الدولية أمام مسؤولياتها، مشيرا "أن على الضمير العالمي المتبلد أمام هذا الاٍرهاب أن يتحرك ويستيقظ وينتصر لإنسانيته".

م ت/أ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك