أكدت وقوفها خلف المقاومة بصفقة تبادل مشرفة

القوى الوطنية والإسلامية: انتصار الأسير أبو عطوان يثبت عجز المحتل

غزة - صفا

أكدت لجنة المتابعة للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة، أن انتصار الأسير الغضنفر أبو عطوان، يثبت من جديد قدرة الأسير الفلسطيني على فرض إرادته على السجان حتى في أحلك الظروف، وتثبت عجز المحتل وقوات قمعه عن هزيمته حتى في ظلمة الاعتقال وسجونه الظالمة .

وحيت اللجنة في بيان لها الخميس، الأسير أبو عطوان وباركت انتصاره على السجان الصهيوني في معركة الأمعاء الخاوية التي سطر فيها ملحمة جديدة تضاف لسجل الانتصارات للأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال.

كما حيت جميع الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال وشدّت على أياديهم، مؤكدة وقوفها بقوة خلف المقاومة حتى تحرير الأسرى في صفقة تبادل مشرفة كما جرى سابقا.

وطالبت المجتمع الدولي ومؤسسات حقوق الإنسان بالضغط على دولة الاحتلال لإلغاء الاعتقال الإداري الظالم وغير الأخلاقي وغير القانوني، وأخذ دوره لحماية الأسرى الفلسطينيين من بطش الاحتلال حتى الإفراج عنهم جميعًا.

وثمنت لجنة المتابعة دور جماهير شعبنا وفصائله الوطنية والإسلامية ومؤسساته التي وقفت إلى جانب الأسير أبو عطوان في معركته، مؤكدة أن شعبنا ومقاومته الباسلة سيبقى يقاتل - بكل ما يملك من قوة - الاحتلال وسياساته حتى الحرية والعودة.

ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك