المنظمات الأهلية: الاعتقال والاستهداف لمؤسساتنا بالضفة جريمة لتضييق عملنا

رام الله - صفا

قالت شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية إن اعتقال قوات الاحتلال لرئيس مجلس إدارتها شذى عودة من منزلها بعين مصباح برام الله الليلة الماضية استمراراً لذات النهج الذي يستهدف تضيق مساحة العمل الأهلي الفلسطيني والعمل على محاصرته بشتى الوسائل.

وأضافت الشبكة في بيان تلقته وكالة "صفا" الأربعاء أن اعتقال عودة جريمة تضاف لإغلاق لجان العمل الصحي مؤخرًا، والذي تتولى عودة إدارته العامة، وهو أحد المراكز التي تقدم خدماتها الطبية والإنسانية للجمهور الفلسطيني.

واستنكرت الشبكة مداهمة مقر لجان العمل الزراعي في رام الله وإغلاقه لمدة ستة أشهر، وهي إحدى المؤسسات الأعضاء في الشبكة التي تقدم خدماتها لجمهور المزارعين في الضفة الغربية.

وشددت على أن هذه الهجمة تتطلب العمل على تفعيل البعد القانوني والرسمي والإعلامي لفضح هذه الجرائم الاحتلالية وتشكيل إطار قانوني دولي، ومؤسساتي بهدف كشف حقيقة ما يجري.

ودعت لرفع دعاوى قضائية على "إسرائيل"، مطالبة السلطة الفلسطينية بحماية عمل المؤسسات الأهلية خصوصًا العاملة في المدن التي تقع تحت سيادتها، وإطلاق حملة دولية واسعة لمواجهة ما تقوم به "إسرائيل" لتشويه المضمون المهني والأهلي لعمل المؤسسات وخدماتها وأنشطتها في الأراضي الفلسطينية.

ط ع/ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك