صحيفة: سفير أمريكا في الأردن يوبِّخ قادة السلطة لاغتيال بنات

لندن - صفا

كشفت صحيفة "إيلاف" الإلكترونية السعودية، من مصدر مطلع أن سفير الولايات المتحدة في عمَّان استدعى الأسبوع الماضي الرئيس محمود عباس والوزير حسين الشيخ ورئيس المخابرات ماجد فرج، على خلفية اغتيال المعارض السياسي نزار بنات.

وبحسب المصدر، فإن السفير الأميركي وبَّخ القيادة الفلسطينية باسم الرئيس جو بايدن، مؤكدًا أن الولايات المتحدة لن تسكت أمام مقتل بنات على يد الأجهزة الأمنية الفلسطينية.

ولفتت الصحيفة إلى أن الرئيس عباس وفرج أكدا أن القضية قيد التحقيق، وأن قيادات في جهاز الأمن الوقائي يتم التحقيق معهم، والسلطة ستقدم الفاعلين للقضاء فور انتهاء التحقيق.

ومؤخرا، اتهمت مجلة "بورين بوليسي" الأمريكية الولايات المتحدة بأنها تدعم بقاء السلطة الفلسطينية "غير الديمقراطية"، وتتواطأ مع "إسرائيل" من خلال التمويل والتدريب والتنسيق مع السلطة لخدمة المصالح الأمريكية والإسرائيلية، على حساب الشعب الفلسطيني.

وما زالت قضية اغتيال نزار بنات تتفاعل في الشارع الفلسطيني، إذ تنظم التظاهرات الاحتجاجية بشكل يومي إلى جانب اعتقالات لناشطين وفعاليات من كافة الأطر والتنظيمات.

وأعلن وزير العدل محمد شلالدة، قبل أسبوع، أن اللجنة الخاصة للتحقيق بواقعة بنات، أوصت بإحالة تقريرها ومرفقاته إلى الجهات القضائية لاتخاذ المقتضى القانوني اللازم وفق القوانين والتشريعات الفلسطينية، لكن عائلة بنات رفضت نتائج التحقيق وتطالب بلجنة مستقلة أو لجنة تحقيق دولية.

ع ق/ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك